GOAL :

قال غاتوزو مدرب ميلان أن فريقه يعاني أزمة كبيرة في هجومه بإصابة المهاجمين الثلاثة، وأنه لحل تلك المشكلة سيحاول اختراع شيء ما في الهجوم أمام ساسولو

يعيش ميلان أزمة حقيقية في هجومه قبل مواجهة ساسولو مساء الأحد في الدوري الإيطالي، وهو ما سيدفع مدربه جينارو جاتوزو لاختراع شيء ما لمواجهة تلك الأزمة.

غاتوزو كشف عن تلك الأزمة خلال تصريحاته قبل مباراة ساسولو، قائلًا

“بوريني انضم لقائمة المصابين، لديه مشكلة ما في كاحله وقد خضع لفحوصات طبية صباح اليوم. سنكتشف شيئًا ما، الأمر المؤكد أننا سندخل الملعب بـ11 لاعب، وسنخترع أمرًا ما في الهجوم”.

سوزو: أزمة ميلان؟ نحن المسؤولون، لا جاتوزو
أضاف حول حالة هيجوايين الذي غاب عن اللقاء الأخير ضد إمبولي والمنتهي بالتعادل 1-1 “هيجوايين حاول التدرب اليوم لكنه شعر بضيق، ليس من الحكمة أن نغامر بلاعب ثم نفقده لشهرين أو ثلاثة. الكلمة الأخيرة تعود للاعب لكنه لن يخضع لفحص بدني إلا إن كان جاهزًا 100%”.
وقال حول زميله “نفس الكلام ينطبق على كوتروني. أنا معجب برغبته اللعب مهما كلفه الثمن، فهو يقضي 3-4 ساعات في الميلانيلو يوميًا لتلقي العلاج ومحاولة التعافي سريعًا، علينا جميعًا التمتع بمثل عقليته في العمل، أنا أقدر حقًا تلك الرغبة لديه، لكن أيضًا نحن مطالبون بحمايته”
“سنرى ما سيحدث. سنتعامل مع اللاعبين المتاحين لنا، ليس هناك جدوى من المغامرة بلاعبين مصابين ثم مواجهة خطر غيابهم لـ3-4 أشهر. سوزو عليه مواصلة فعل ما يفعله، يمتلك قدرات رائعة ولم يمنعه من التسجيل أمام كالياري وإمبولي إلا تألق الحارسين أليسيو كرانيو وبييترو تيراتشيانو. الأهداف ستأتي إن واصل اللعب هكذا، نحن بحاجة له ولمهاراته لكن سيكون رائعًا بالطبع لو أصبح يُسجل أيضًا”.
وأوضح جاتوزو أخيرًا أنه لم يكن من الممكن الإبقاء على الثنائي أندريا سيلفا وكارلوس باكا، إذ أراد الثنائي الرحيل عن الفريق بحثًا عن فرص أكثر للعب ولم يكن ممكنًا منعهما من ذلك.

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم