خاص : الرياضي

تصدر اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو  عناوين الصحف في هذا الصيف في الصفقة الكبيرة في انتقاله نادي يوفنتوس الايطالي .

ومنذ فترة انتقال اللاعب البرتغالي من ريال مدريد حتى الان دوي الصفقه العملاقه التي شكلت صدمه في عالم كرة القدم التي قدرت قيمتها £105 مليون باوند استرليني

 

البداية الجديدة :

كريستيانو رونالدو  امضى 9 سنوات مثمرة في السنتياغو بيرانبيو .

ولاسيما انه ترك جائزة دوري الابطال الرابعه في خمس سنوات مع لوس بلانكوس في 2018 ولكن علاقته المعقده مع رئيس النادي فلورينتو بيريز اصبحت اساسيه في اتخاذ قراره للرحيل.
وباعتباره لاعبا ضعيفا – اي كان الحلقه الاضعف اتجه رونالدو للتركيز انه لم يعد يشعر بقيمته الكافيه وانتهى به المطاف بالخروج من النادي الذي اعطاه مؤيدوه ترحيبا حارا ودعما كبيرا له عندما احرز هدف على طريقه الدراجه الهوائية في الاشهر الفائته.

كان اللاعب البرتغالي له وجود سطحي طويل في الاحداث المهمه المرتبطه في النادي الاسباني ريال مدريد عقب محاولاته في ابعاد زملائه عن مركز التألق.

اما الان اصبح رونالدو خارج الصورة حيث هناك واجهه جديده للنادي الاسباني وهي قائمه نجومه مثل اللاعب الويلزي غاريث بيل و خصوصا اللاعب الفرنسي كريم بنزيما بدون وجود اللاعب البرتغالي.
بيل و بينزيما في اقصى مراحل الثقه !

في ظلال ثلاثة مباريات في الموسم الجديد  ربما تكون فترة مبكرة في رسم الأراء ولكن هناك العديد من العلامات الظاهرة التي لايمكنها ان لا تتفق.

يبدو وكأنما الهواء اخف وتغير في اجواء ريال مدريد التي تغيرت اجواءها . 

الابتسامات اصبحت اكثر صدقا و عناق كبير عقب احراز كل هدف والمزيد من المشاعر الصادقه .

واصبح الفريق بكل تحدي يمكن القول انهم سعداء اكثر.

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم