عبدالعزيز الدويسان

وسيلة للإحتراف الشامل

محترفون بمستوى متواضع ، منشآت تحتاج إلى تطوير ، عدم وجود المخصصات المالية الكافية للدعم ، الاحتراف الجزئي هو خطوة وليس منتهى فهو مصروف جيب لا أكثر ، عمل في الصباح وتمرين في المساء ، هل هناك آلية لانتشال هذا الوضع ؟!

اللبنة الأولى لتحسين الوضع الرياضي خصخصة الأندية وبيعها للشركات أو الأشخاص ، وصول الأكفأ والأجدر فعندما يكون لك نشاط تجاري يدر عليك الأموال بالتأكيد ستختار الرجل الأمين المخلص المناسب لإدارتها وزيادة الأرباح ، بعيدا عن المحسوبيات والواسطات ، إراحة الدولة من إلتزامات المالية للأندية ويكون تركيز وأموال لدعم المنتخبات الوطنية ، منشآت رياضية ستكون عالية المستوى لتحفيز حضور الجمهور وزيادة الأرباح ودرو كل نادي وقدرته على التسويق لجلب الجماهير ، يكون مجال للتوظيف وكل رياضي يخدم في مجاله من مرحلة الشباب إلى الاعتزال مع وضع شروط وقوانين تحفظ حقوق الرياضي الكاملة ، وبعد اعتزال الرياضي يتحول إلى مجال التدريب أو الإدارة ويخدم الرياضة وتطويرها وهو من أهل الرياضة بعيد عن المتطفلين من خارج المهنة .

وهناك من يأخذ الحساسية من هذا الموضوع فيجب شرحة على كافة المستويات والأخذ بالآراء والتوصيات من أهل الاختصاص لحفظ حقوق الجميع ، بالإضافة لإقامة المنتديات وتعريف لمن يرغب بالاستثمار بالمجال الرياضي ومعرفة ماله و ما عليه وتأهيل قبل الدخول في هذا المجال ، الرجل المناسب في المكان المناسب ، بعيدا عن التنفيع وهذا جاري وهذا ولد عمي .

لكل شيء عيوب و مزايا والنظر إلى الأمور من زوايا مختلفة بعيدا عن التشنج في هذا الموضوع ، أبرز الاندية العالمية شركات وأرباح قياسية لنأخذ المفيد ونستفيد والأهم والموضوع الأبرز جلوس أصحاب الاختصاص من رياضة و اقتصاد وكل من له رأي مختص للبدأ في صفحة جديدة للرياضة .

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم