أصبح تجنيس اللاعبين الرياضيين من مختلف أنحاء العالم، الاتجاه السائد في الرياضة القطرية، لمحاولة النهوض بنتائج ألعابها المختلفة، سواء الفردية أو الجماعية.

ويشارك منتخب قطر لليد رجال في كأس العالم، المقامة حاليا في ألمانيا والدنمارك، وهو يضم ضمن قائمته لاعبين من 8 جنسيات مختلفة.

ونجح العنابي في الفوز على نظيره المصري، في ثاني جولات منافسات المجموعة الرابعة بالمونديال، 28-23، بعدما هُزم من أنجولا بنتيجة 23-24 بالمباراة الأولى.

وسبق للمنتخبين أن التقيا 3 مرات بمونديال اليد، أولها في نسخة تونس 2005، وفازت مصر 31-29، ثم بنسخة ألمانيا 2007، وفاز الفراعنة 35-24، وكذلك بنسخة فرنسا 2017، وانتصرت مصر 22-20، ليصبح فوز قطر اليوم، هو الانتصار الأول لها على مصر بتلك البطولة.

وكانت أفضل إنجازات العنابي بالمونديال، حصده لوصافة نسخة 2015، والتي أقيمت بأرضه، ثم حصده للمركز 8 في نسخة فرنسا 2017، في حين جاءت مراكزه بباقي النسخ في المراتب المتأخرة.

وعند النظر لقائمة لاعبيه المشاركين في منافسات المونديال الحالي، نجد أنها تضم 18 لاعبا، منهم لاعب وحيد قطري الأصل، والبقية من جنسيات أخرى، يرصدهم  في سياق التقرير التالي…

لاعبون مجنسون عرب

يملك منتخب قطر عددا من اللاعبين المجنسين، والتي ترجع أصولهم لدول عربية أخرى، إذ يضم مصريين حصلوا على الجنسية القطرية وهما محمود زكي ومصطفى أمير هيبة.

كما يملك 7 لاعبين أصولهم من تونس، ومنهم اللاعب يوسف بن علي، الذي حصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة أمام مصر، كذا حمدي عياد، نضال عيسى، أنيس الزواوي، وجدي سنان، علاء الدين بن راشد وفراس مصطفى.

ويضم منتخب قطر كذلك لاعبين من أصول سورية، وهما كمال ملاش وأمين زاكار، علاوة على ذلك يضم أيضا لاعبا من أصول قطرية وهو اللاعب أحمد مددي.

لاعبون مجنسون من أصول أخرى

كما يضم المنتخب القطري لاعبين مجنسين من أصول أوربية، لاتينية أفريقية، مثل أدانييل ساريتش ونادين سولاكوفيتش من دولة البوسنة.

وأيضا اللاعبين رافاييل كابوتيه وفرانكيس من كوبا، بجانب اللاعب بتران روانيه من فرنسا، واللاعب رشيد يوسف التي ترجع أصوله إلى نيجيريا.

كووورة :

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم