لا زالت المصائب تتوالى على تشيلسي، بعد الخسارة الكبيرة أمام مانشستر سيتي بنتيجة (6-0)، الأحد الماضي، في الجولة الـ27 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأشارت صحيفة “تيليجراف”، إلى وجود حالة من الغضب بين لاعبي تشيلسي، بسبب إصرار الإيطالي ماوريسيو ساري مدرب الفريق، على التدخين هو وجهازه المساعد أثناء التدريبات.

وأضافت الصحيفة، أن أزمة التدخين كانت هي محور حديث لاعبي تشيلسي في غرف الملابس بعد الهزيمة القوية أمام مانشستر سيتي.

وواصلت الصحيفة، أن اللاعبين غير سعداء بإصرار ساري على إقامة التدريبات في الثالثة عصرًا من كل يوم، بعدما تعودوا على التدريبات الصباحية مع المدربين الآخرين.

رغم أن ساري قام باستدعاء اللاعبين، صباح الاثنين مبكرًا، بعد الهزيمة من السيتي.

وأخيرًا قالت الصحيفة، إن اللاعبين بدأوا يتأثرون بمطالب ساري التكتيكية، بالإضافة إلى شعورهم بالملل من الحصص التدريبية الصارمة التي يقودها المدرب الإيطالي.

يذكر أن العديد من التقارير الصحفية، أشارت إلى وجود مطالب من ساري لإدارة تشيلسي بدعمه أمام اللاعبين، أو إعلان إقالته على الفور.

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم