عبدالعزيز الدويسان

نهائي شامبيونزليغ .. يتكلم عربي

دوري أبطال أوربا ( شامبيونزليغ ) البطولة الكروية التي تقام سنويا ، بطولة العراقة و الأناقة والمستوى الكروي الرفيع و الكبير والباهر والماهر ، متابعينها على يقتصر على مستوى القارة العجوز ولكن عشاقها في العالم أجمع ، البعض قد يفضلها على مسابقة كأس العالم ، مشاركة أقوى الاندية والأكثر أجورا بطولة التسويق و التشويق ، بطولة منجم الذهب من الجوائز المالية للفرق المشاركة في البطولة فجوائزها المالية وصلت إلى 2 مليار يورو ، وتوزع وفق معايير المشاركة في دور المجموعات ، ومكافأة النقاط بالتعادل و الفوز ، المشاركة بالأدوار الإقصائية ، والتتويج باللقب ، بالإضافة لعوائد النقل التلفزيوني وبيع الحقوق بمبالغ فلكية ، دوري أبطال أوربا ليست كمجرد بطولة عادية هي الكنز الذي تدر على الأندية الأوربية الأموال الطائلة التي تحصل عليها من المشاركة .

فاختيار ملعب نهائي دوري أبطال أوربا تقوم اللجنة التنفيذية في الاتحاد الأوربي لكرة القدم باختيار ملعب النهائي بعد عامين فمثلا اختيار ملعب اسطنبول الأولمبي لاستضافة نهائي المسابقة 2020 تم في عام 2018 لإعطاء فرص للمدينة المستضيفة لهذا الحدث .

وكشف تقرير إعلامي عن قائمة الملاعب العالمية المرشحة لاحتضان نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا في حال قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الموافقة على مقترح نقل نهائي البطولة إلى خارج “القارة العجوز” في المواسم القليلة القادمة.

وكانت وسائل إعلام أوروبية قد تحدثت عن إمكانية إقامة نهائي دوري أبطال أوروبا خارج القارة في عام 2021 لأسباب تسويقية ومالية وبحسب ما اوردته صحيفة “الميرور” البريطانية ، فإن هناك ستة ملاعب عالمية مؤهلة وجاهزة لاستضافة نهائي دوري أبطال أوروبا لإمتلاكها كافة الشروط الفنية و الجمالية التي تتلاءم مع الحدث التاريخي على اعتبار انها المرة الأولى التي سيقام خلالها النهائي خارج أوروبا.

هذا وشهدت القائمة تواجد ستة ملاعب ، منها ثلاثة ملاعب عربية يتقدمها استاد الملك فهد بالعاصمة السعودية الرياض والذي يوصف بـ “جوهرة الملاعب” ويتسع لأكثر من 68 الف مقعد ، وملعب القاهرة يتسع لنحو 75 الف مقعد ، والملعب الثالث هو استاد خليفة الدولي بالعاصمة القطرية الدوحة والذي يتسع لـ 40 الف مقعد ، حيث سبق ان احتضن مباريات دولية ودية عالمية مثل مباراة البرازيل و إنكلترا، كما انه سيكون احد الملاعب الرئيسية في كأس العالم 2022 .

فلا نستبعد فكرة إقامة البطولة خارج القارة الأوربية خاصة أن لغة المال هي اللغة السائدة وهي التي تتحدث ، كأس أمم آسيا الأخيرة التي اقيمت في الامارات شارك لأول مرة 24 منتخب بالنهائيات ، وكذلك سيشارك في بطولة أمم أفريقيا القادمة في مصر 24 منتخب للمرة الأولى ، مونديال 2026 سيشارك بالنهائيات 48 منتخب يعني حوالي ربع منتخبات دول العالم ومازالت المشاورات لإقامة مونديال 2022 ب 48 منتخب أو البقاء على الرقم الحالي 32 منتخب ، كل هذه الزيادة في عدد المنتخبات البحث أولا و أخيرا عن زيادة الأموال من بث و بيع تذاكر وتسويق ، ومباريات السوبر بين بطل الدوري و بطل الكأس بدأت تنتشر إقامتها خارج الدول للحصول على مردود مالي كبير ، البطولة الأغلى قد تكون أقرب من أي وقت مضى لإقامتها خارج القارة العجوز وتستضيفها أحد الدول الأوربية لتتكلم البطولة باللغة العربية .

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم