كشفت تقارير صحفية، اليوم الأحد، أن نادي النصر السعودي، اتخذ أول خطوة في طريق التخلص من محترفه النيجيري أحمد موسى، بعدما أثار الكثير من الأزمات في الفترة الأخيرة.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “اليوم أونلاين” السعودية، اليوم الاحد، فقد وضعت إدارة النصر حدًا لتجاوزات النيجيري أحمد موسى بعد أن أبلغت وكيل أعماله برغبتها في بيع اللاعب.

وترى إدارة النصر، أن المهاجم النيجيري لم يشكّل أي إضافة للفريق وكذلك نظرًا لرغبة الجهاز الفني في التعاقد مع لاعب أجنبي مؤثر في هذا المركز بعدما فشلت محاولات ضم الجناح الفرنسي المخضرم فرانك ريبيري، خلال الصيف الماضي بسبب المغالاة في المطالب المالية.

وأضافت الصحيفة أن تأخر موسى في العودة للرياض ليومين متتاليين من أجل مواصلة برنامجه العلاجي تسبب في غضب البرتغالي روي فيتوريا المدير الفني للنصر، الذي طالب النادي بسرعة البحث عن لاعب أجنبي آخر يشكل إضافة للفريق في الاستحقاقات المقبلة.

وانتقل موسى للنصر مطلع الموسم الماضي، بعقد يمتد لـ4 سنوات مقابل 140 مليون ريال في أكبر صفقة في الملاعب الآسيوية.

وخلال 5 مباريات خاضها النصر في الموسم الحالي من الدوري السعودي لم يسجل أحمد موسى أي هدف، ويعول الفريق كثيرًا على المهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله.

كووورة :