نهاية مخيبة لمغامرة تيم كاهيل في الصين


 18 فبراير 2016  جريدة الرياضي  0 تعليق  348

شنغهاي – ا ف ب : انتهت مغامرة النجم الاسترالي تيم كاهيل في الدوري الصيني بشكل مخيب بعدما قرر شنغهاي غرينلاند شينهوا فسخ عقده بعد عام فقط في صفوفه، وذلك بحسب ما اعلن اللاعب نفسه الثلاثاء. 
وسبق لكايهل (36 عاما) ان وافق قبل اشهر معدودة على تمديد عقده مع الفريق الصيني لكنه كشف الثلاثاء في حسابه على موقع “اينستاغرام”: “يؤسفني جدا ان اعلن عن توصلي الى اتفاق مع شنغهاي شينهوا لانهاء عقدي”. 
وتابع لاعب ايفرتون الانكليزي السابق: “انا لا ادخل في مخططات المدرب الجديد (الاسباني غريغوريو) مانسانو لموسم 2016”. 
واعرب كاهيل عن حزنه، قائلا: “بغض النظر عن مسألة احترام العقد وحصولي على كامل مستحقاتي، كنت افضل لو تمكنت من مواصلة مشواري حتى نهايته”، دون ان يكشف عن خطوته المقبلة لكنه اشار الى انه سيتحدث عن الامر ما ان تحسم “التفاصيل الاخيرة”. 
وترك كاهيل ايفرتون في 2012 للالتحاق بالدوري الاميركي حيث دافع عن الوان نيويورك ريد بولز حتى فبراير 2015 حين ترك الاخير باتفاق متبادل قبل ان يوقع في الشهر التالي مع شنغهاي شينهوا، لينضم بذلك الى عدد من اللاعبين الكبار الذين دافعوا عن الوان هذا النادي مثل الفرنسي نيكولا انيلكا والعاجي ديدييه دروغبا، علما بان الفريق الصيني تعاقد مؤخرا مع نجم اخر بشخص الكولومبي فريدي غوارين القادم من انتر الايطالي. 
ويأتي التخلي عن كاهيل بعدما اعتبر الاسبوع الماضي ان الجشع المادي كان خلف قدوم بعض الوافدين الجدد الى الدوري الصيني الذي شهد في فترة الانتقالات الحالي صفقتين قياسيتين، الاولى كانت بانضمام لاعب اتلتيكو مدريد الاسباني ومنتخب كولومبيا جاكسون مارتينيز الى غوانغجو ايفرغراند مقابل 42 مليون يورو، ثم لاعب الوسط البرازيلي اليكس تيكسيرا من شاختار دانييتسك الاوكراني الى جيانغسو سونينغ مقابل 50 مليون يورو. 
“انهم يرفضون الانضمام الى ليفربول ويتركون تشلسي”، هذا ما قاله كاهيل لمحطة استرالية في اشارة منه الى تيكسيرا وراميريش على التوالي، مضيفا: “القرارات التي يتخذها هؤلاء ليست مبنية على كرة القدم، خلافا لما قمت به انا، بل ترتكز الى المكاسب الشخصية وتعتمد على ما تريده انت كشخص”. 
وواصل: “هل سيساعد ذلك اللاعبين؟ كلا. هل تكون خطوة مهمة للبلد (اي الصين)؟ نعم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.