(رويترز) – سجل حسين عبدالغني قائد النصر السعودي هدفا قبل النهاية لينقذ فريقه من الخسارة ويمنحه التعادل بنتيجة 3-3 على ملعبه أمام بونيودكور الأوزبكي في مستهل مشوار الفريقين بالمجموعة الثانية في دوري أبطال آسيا لكرة القدم الثلاثاء.

وأحرز عبدالغني هدفا من ركلة حرة قبل النهاية بست دقائق ليقتنص بطل دوري المحترفين السعودي في اخر نسختين نقطة من ضيفه الأوزبكي.

وتسبب عبدالله العنزي حارس النصر في هدف مبكر بعد ثلاث دقائق سكن شباكه عندما أعاد الكرة إلى دوستونبيك خامداموف مهاجم الضيوف الذي سدد الكرة في الشباك مباشرة.

لكن عبدالغني دافع في تصريحات عقب اللقاء عن العنزي قائلا “كل اللاعبين يخطئون وهذا وارد في كرة القدم. الجماهير في المدرجات فقط لا تخطئ والعنزي حارس كبير ومن الطبيعي أن يخطئ.”

وطالبت الجماهير التي حضرت لملعب الملك فهد في العاصمة الرياض باستبدال العنزي بحسين شيعان الحارس البديل خاصة بعدما عزز التونسي شاكر الزواغي التقدم للضيوف بهدف ثان من ضربة رأس في الدقيقة 33.

لكن البولندي ادريان ميرجيفسكي قلص الفارق في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول من ركلة جزاء.

وقبل النهاية بربع ساعة سجل دوستونبيك خامداموف الهدف الثالث لبونيودكور من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء خدعت العنزي.

وبعدها بأربع دقائق قلص يحيى الشهري الفارق بتسديدة من خارج منطقة الجزاء قبل أن يتعادل عبد الغني لأصحاب الأرض.

ويتصدر زوب آهان الإيراني المجموعة بثلاث نقاط بفوزه على لخويا القطري 1-صفر في الدوحة يليه بونيودكور والنصر ولكل منهما نقطة واحدة ثم لخويا في ذيل الترتيب بدون نقاط.

 

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم