عبدالعزيز الدويسان : ريادة اماراتيه !


 6 مارس 2017  جريدة الرياضي  0 تعليق  319

عبدالعزيز الدويسان

ريادة اماراتيه !

الامارات التي تحظى بقبول دولي كبير ما تتمتع به من قيادة واعية ودولة عصرية ووضعت قدمها بثبات نحو التقدم والنجاح وسخرت كل ثرواتها في تنمية الدولة ، فالرياضة الاماراتية وضعت نفسها بقوة على الخارطة الاقليمية و الآسيوية والعالمية ومكانتها الكبيرة باستضافتها للتظاهرات الرياضية المنوعة بدقة التنظيم وقوة الترويج وضخامة الدعاية ، تنظيمها للمنافسات الكروية العالمية بطولة العالم للشباب لكرة القدم 2003 وبطولة العالم للناشئين 2013 وكأس العالم للأندية 2008 و 2009 وتنظيم لأحداث رياضية مختلفة ، ومرافق هذه المنشآت الرياضية تطورت ورفعت من كفاءتها لتصبح على أحدث المواصفات العالمية ليبقى استثمارها على المدى البعيد ، وأيضا استضافة الأحداث الرياضية تساهم بتطوير البنية التحتية للدولة بشكل عام وقد تكون امارة دبي أو أبوظبي أحد المدن المرشحة لاستضافة الأولمبياد الصيفي 2028 أو 2032 .وقبل أيام قليلة انتهت بطولة سوق دبي الحرة المفتوحة للتنس واحتفلت هذا العام ببلوغ البطولة اليوبيل الفضي بعدما قطعت 25 عام من التألق و التميز والإبداع والتي تستقطب سنويا أفضل وألمع الأسماء في عالم الكرة الصفراء ، وفي هذا العام والعام القادم ستستضيف مرة اخرى بطولة العالم للأندية ، وفي النسخة السابعة عشر لكأس آسيا للمنتخبات والتي ستكون في 2019 في دار زايد حيث لأول مرة سيرتفع عدد المشاركين في النهائيات إلى 24 منتخب بدل 16 وستكون أحد أنجح البطولات جماهيريا لما تتمتع المنتخبات المشاركة في البطولة بوجود جاليات كبرة على أرض الامارات مما سينعكس ايجابا على البطولة وستكون المدرجات شبه ممتلئة أو ممتلئة ، وهي البطولة الثانية على أرض الامارات بعد 1996.وحصلت العاصمة الإماراتية أبوظبي على شرف استضافة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص عام 2019 كأول مدينة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تنظم هذا الحدث بعد أن صوت أعضاء مجلس إدارة الهيئة الدولية للأولمبياد الخاص بالإجماع ،ويعنى الأولمبياد الخاص بفئة الإعاقة الذهنية التي تمثل النسبة الأكبر من إجمالي ذوي الإعاقة في العالم ، حيث تشتمل الألعاب العالمية الصيفية للأولمبياد الخاص على حزمة من البرامج المصاحبة ، بالإضافة إلى المسابقات الرياضية ، وجاء فوز ملف أبوظبي بعد أن استوفى كافة الشروط والمتطلبات ، من ناحية البنية التحتية والمنشآت الرياضية ومقر إقامة الوفود وشبكة المواصلات والكوادر الوطنية المؤهلة ، وتستمر فعاليات هذا الحدث العالمي لأكثر من 15 يوما، بمشاركة 7 آلاف لاعب ولاعبة و2500 مدرب وإداري من أكثر من 180 دولة يتنافسون في 23 لعبة، وأكثر من 8 آلاف من الأسر وضيوف الشرف وكبار الشخصيات، كما يشارك فيها أكثر من 30 ألف متطوع في كافة المجالات ، وتقام الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص مرة كل عامين ، على أن تكون صيفية في نسخة وشتوية في النسخة التالية .طريق النجاح والتميز والبحث عن القيمة المضافة والتألق لا يعرف التوقف ، تطوير مستمر والبحث عن مزيد من النجاحات ، فالإمارات ريادة وبصمة نجاح .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.