هزم سبال.. #الإنتر يلاحق #اليوفي على صدارة #الكالتشيو


 10 سبتمبر 2017  جريدة الرياضي  0 تعليق  95

روما -د ب أ: واصل فريق إنتر ميلان مزاحمته ليوفنتوس في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه سبال 2-صفر الأحد في المرحلة الثالثة من المسابقة.

وتقدم المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي بهدف لإنتر ميلان من ضربة جزاء في الدقيقة 27، احتسبها الحكم بعد الرجوع لتقنية الفيديو ثم أضاف لاعب الوسط الكرواتي الدولي ايفان بيريسيتش الهدف الثاني للفريق قبل ثلاث دقائق من النهاية.

وتصدر إيكاردي قائمة هدافي الدوري الإيطالي برصيد خمسة أهداف بعد تسجيل هدفين خلال المباراة التي فاز فيها إنتر على ضيفه فيورنتينا 3-صفر ثم سجل هدفين أخرين في شباك روما خلال المباراة التي انتهت بفوز إنتر 3-1 قبل أن يسجل الهدف الأول للفريق في المباراة.

ورفع إنتر ميلان رصيده إلى تسع نقاط ليحتل المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف يوفنتوس المتصدر والذي تغلب على ضيفه كييفو 3-صفر.

وتعرض سبال الصاعد هذا الموسم لدوري الأضواء، للهزيمة الأولى بعد تعادل وانتصار ليتوقف رصيده عند أربع نقاط في المركز التاسع.

وكاد البرتو بالوسكي أن يتقدم بهدف لسبال بعد مرور ثمان دقائق فقط من البداية عبر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن سمير هاندانوفيتش حارس إنتر أنقذ الموقف بثبات.

وجاءت أول هجمة حقيقية لإنتر ميلان في الدقيقة 11 عبر تسديدة قوية أطلقها روبرتو جاليراديني من على حدود منطقة الجزاء لكنها مرت مباشرة بجوار القائم.

وشن إنتر ميلان هجمة جديدة بعد مرور عشرين دقيقة انتهت بتصويبة زاحفة من إيفان بيريسيتش لكن ألفريد جوميز حارس سبال وقف له بالمرصاد.

واستعان الحكم بتقنية الفيديو قبل أن يحتسب ضربة جزاء لإنتر ميلان بعد عرقلة فرانشيسكو فيكاري لجواو ماريو، ليسجل منها ماورو إيكاردي هدف السبق لأصحاب الأرض.

وكاد إيكاردي أن يسجل الهدف الثاني له ولفريقه بعد دقيقتين فقط من الهدف الأول عبر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن جوميز أنقذ مرماه ببراعة.

وأنقذ جوميز مرمى سبال من هدف محقق وتصدى بأطراف أصابعه لتسديدة صاروخية من انطونيو كاندريفا قبل عشر دقائق من نهاية الشوط الأول.

وكان بمقدور بالوسكي أن يدرك التعادل لسبال في الوقت بدل الضائع لكنه سدد خارج الشباك وهو على بعد ست ياردات من المرمى.

وبدأ الشوط الثاني بهجمة سريعة من جانب انتر انتهت بتسديدة من بورخا فاليرو ولكنها وصلت سهلة في أحضان جوميز.

وكاد كاندريفا أن يسجل الهدف الثاني لإنتر ميلان في الدقيقة 62 عبر تسديدة صاورخية من على خط منطقة الجزاء ولكن جوميز واصل إبداعه وأنقذ مرماه من هدف محقق.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب فريق إنتر ميلان وسط تألق ملفت من جانب حارس سبال.

وقبل ثلاث دقائق من النهاية سجل ايفان بيريسيتش الهدف الثاني لإنتر عبر تسديدة صاروخية بقدمه اليسرى من داخل منطقة الجزاء بعدما تلقى تمريرة متقنة من دانيلو دي أمبروزيو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.