Inter Milan's forward Ivan Perisic from Croatia (L) fights for the ball with AC Milan's forward Fabio Borini from Italy (R) during the Italian Serie A football match Inter Milan Vs AC Milan on October 15, 2017 at the 'San Siro Stadium' in Milan. / AFP / MARCO BERTORELLO

روما -أ ف ب: تتجه الانظار اليوم الى ملعب “سان سيرو” في ميلانو يقام دربي الجارين ميلان وانتر ميلان في الدور ربع النهائي لمسابقة كأس ايطاليا لكرة القدم.

ويستكمل يوم الثلاثاء المقبل بلقاء نابولي مع اتالانتا برجامو، ويختتم يوم الاربعاء 3 يناير بديربي تورينو بين يوفنتوس حامل اللقب في الاعوام الثلاثة الاخيرة وتورينو.

وعلى الرغم من ان ميلان يحتل المركز الحادي عشر في الدوري فان مباريات الديربي اللومباردي تحفل دائما بالندية والاثارة والنتائج غير المتوقعة التي لا تستند الى عروض الفريقين وتألقهما في الدوري.

وتعتبر مباراة اليوم ثأرية بالنسبة لميلان الذي خسر امام جاره منتصف اكتوبر الماضي 2-3 في المرحلة الثامنة من الدوري، بيد ان مهمته لن تكون سهلة في ظل نتائجه المخيبة التي اطاحت بمدربه السابق فينتشنزو مونتيلا وتبدو في طريقها لازاحة خليفته لاعبه الدولي السابق جينارو جاتوزو.

ومنذ تعيينه اواخر نوفمبر الماضي، حقق جاتوزو فوزا واحدا مع ميلان مقابل تعادل واحد وخسارتين متتاليتين اخرها على ارضه صفر-2 امام اتالانتا.

في المقابل، يدخل انتر ميلان مواجهة اليوم بمعنويات مهزوزة عقب تعرضه لخسارتين متتاليتين في الدوري كلفته التنازل عن الصدارة.

وكان انتر ميلان قاب قوسين او ادنى من توديع المسابقة في الدور الثالث حيث احتاج الى ركلات الترجيح لتخطي عقبة فريق بوردينوني من الدرجة الثالثة.

الى ذلك، يسعى لاتسيو الى استغلال عاملي الارض والجمهور لمواصلة مشواره في المسابقة التي أخفق في الظفر بها الموسم الماضي بخسارته امام يوفنتوس في المباراة النهائية.

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم