حسين الشمري

إدارة الأصفر ” لا جديد ” .. والحساوي ، العلامة الفارغة !

بعد تحقيق الفريق الأول لكرة القدم في نادي القادسية الرياضي لقب بطولة كأس سمو ولي العهد ، الشيخ / نواف الأحمد ، حفظه الله و رعاه ، قام رجل الأعمال القدساوي فواز مبارك الحساوي بتكريم الفريق قبل أيام و ذلك لحث الفريق على بذل المزيد من الجهود لمحاولة تقليل الفارق مع متصدر الدوري نادي الكويت والمنافسة على بقية البطولات الرسمية (الدوري و كأس سمو الأمير).

ويذكر بأن هذه البادرة ليست غريبة على الحساوي بل انها عادة يتمنى الجمهور القدساوي واللاعبين بأن لا تنقطع ، حيث التكريم الذي يقوم به هو أو رجال الأعمال المحبين للأصفر يترك له أثر طيب في نفوس اللاعبين و يساهم في رفع المستوى المعنوي و الفني بشكل غير مباشر ، ويذكر أن رجل الأعمال محمد البابطين سبق وأن قام بتكريم اللاعبين في وقت سابق بعد تحقيق نفس البطولة.

من زاوية أخرى لم يقم مجلس الإدارة و اعضائه بتقديم أي دعم للأصفر بل وصل الأمر لعدم دفع مستحقات اللاعبين و المتحرفين حيث أن الحساوي تكفّل بمستحقات اللاعب أحمد الرياحي الذي يعد أحد المخرجات الممتازة من المراحل السنية لنادي القادسية ، ولكن النظام الجديد قيّد اللاعب بما انه يحمل الجنسية الأردنية ولكنه من مواليد الكويت ليُعامل معاملة المحترف ، كما تكفّل قبلها بتكاليف انتقال الحارس الدولي خالد الرشيدي و اكثر من نصف مبلغ اعارة المتحرف لاسانا ديابي ، لكي يأكد بذلك الحساوي بأنه العلامة الفارغة في جدران النادي و أن مجلس الإدارة مازال يواصل تخبطاته التي جعلت الجمهور لا يتنظر منهم أي شي.

في الختام يشكر الجمهور القدساوي رجل الأعمال فواز الحساوي على ما يقوم به و يثني على دورة البارز في تطوير البيت القدساوي ، و يتمنى من مجلس الإدارة ان يقوم بممارسة دوره و دعم فرق النادي الذي بدأ بالهبوط في جميع الألعاب بشكل بياني واضح.

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم