ابوظبي – سكاي نيوز عربية
سيتعين على لاعب الوسط البرازيلي فابينيو، المنضم حديثا لليفربول، الانتظار أسبوعا آخر، لتحقيق حلمه بالمشاركة مع “الريدز” هذا الموسم، فهو اللاعب الجديد الوحيد الذي لم يشركه المدرب الألماني يورغن كلوب حتى الآن.
وقبل الحصول على ثقة كلوب الكاملة، سيتوجب على نجم نادي موناكو الفرنسي السابق، التأقلم على أسلوب “الضغط العالي” الذي يمارسه الفريق تحت قيادة المدرب الألماني.

وكان فابينيو بديلا لم يتم الدفع به في انتصار ليفربول 4-صفر على وست هام يونايتد في افتتاح مباريات الدوري، قبل أن يتم استبعاد اللاعب البالغ من العمر 24 عاما من التشكيلة التي فازت 2-صفر على كريستال بالاس، ثم خلال الفوز 1-صفر على برايتون، السبت.

وقال اللاعب لمحطة النادي التلفزيونية: “أتطلع كلاعب جديد للتعرف على هذا الدوري. خوضي لأول مباراة سيكون عاملا إيجابيا ايضا”.

“وأضاف: يتميز الدوري الإنجليزي الممتاز بأسلوب اللعب الضاغط ويحتاج للكثير من اللياقة البدنية. لكن الأمل يحدوني للتأقلم في أسرع وقت ممكن”.

“سأقدم كل ما لدي.. يوفر لي زملائي في خط الوسط النصح والمساعدة”.

ووجد فابينيو نفسه في موقف مشابه للظهير الأيسر آندي روبرتسون ولاعب الوسط أليكس أوكسليد-تشامبرلين، بعد أن أمضيا فترة للتأقلم مع طريقة لعب ليفربول القائمة على الضغط المتقدم قبل أن يشقا طريقهما للتشكيلة الأساسية.

ترك الرد

اكتب تعليقك
اسمك الكريم