الرئيسيةالدورى الاسبانىأتلتيكو يطارد برشلونة بفوز عصيب على إسبانيول

 

 

برشلونة (د ب أ)- كتب برشلونة فصلا جديدا من فصول إبداعه في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الأسباني لكرة القدم، وذلك عقب فوزه السهل 4 / صفر على ضيفه ريال سوسييداد في المرحلة الثالثة عشرة للمسابقة التي شهدت أيضا فوز أتلتيكو مدريد 1/صفر على ضيفه إسبانيول.

ورفع برشلونة، الذي حقق انتصاره السادس على التوالي في المسابقة، رصيده إلى 33 نقطة، ليعزز موقعه في الصدارة، متفوقا بفارق أربع نقاط على أتلتيكو، صاحب المركز الثاني.

في المقابل، توقف رصيد سوسييداد، الذي تلقى خسارته الأولى تحت قيادة مدربه الجديد أوزيبيو ساكريستان، عند 12 نقطة في المركز الرابع عشر مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة.

وجاءت المباراة من جانب واحد، حيث سيطر برشلونة على معظم فتراتها، وكان بإمكان نجومه إضافة المزيد من الأهداف خاصة في الشوط الثاني، لولا سوء الحظ الذي لازم الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي في أكثر من مناسبة.

وواصل النجمان البرازيلي نيمار دا سيلفا والأوروجواياني لويس سواريز ممارسة هوايتهما في هز الشباك، بعدما سجلا الهدفين الأول والثاني لبرشلونة في الدقيقتين 22 و41 من صناعه الظهير الأيمن البرازيلي داني ألفيش.

وفي الشوط الثاني، عاد نيمار للتسجيل مجددا بعدما أضاف الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 53 من متابعة لتمريرة الفرنسي جيريمي ماثيو، ليعزز بذلك صدارته لقائمة هدافي البطولة، بعدما رفع رصيده إلى 14 هدفا، متفوقا بفارق هدفين على سواريز أقرب ملاحقيه.

واختتم ميسي مهرجان الأهداف بعدما سجل الهدف الرابع لبرشلونة في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

ورفع ثلاثي برشلونة اللاتيني المكون من ميسي وسواريز ونيمار رصيده التهديفي هذا العام إلى 125 هدفا في مختلف البطولات، بواقع 44 هدفا لميسي و41 هدفا لنيمار و40 لسواريز ليثبت أنه الأقوى هجوميا في أسبانيا عام 2015.

وحافظ برشلونة على نهمه التهديفي في لقاءاته الأخيرة بعدما رفع رصيده من الأهداف إلى 14 هدفا خلال مبارياته الثلاث الأخيرة في مختلف المسابقات.

وكان برشلونة قد تغلب على غريمه اللدود ريال مدريد برباعية بيضاء في كلاسيكو الدوري الأسباني يوم السبت الماضي، قبل أن يسحق ضيفه روما 6/1 في دوري الأبطال يوم الثلاثاء الماضي.

وعلى ملعب فيسنتي كالديرون، واصل أتلتيكو مدريد مطاردته لبرشلونة، بعدما حافظ على فارق النقاط الأربع الذي يفصله عن الفريق الكاتالوني، عقب فوزه الثمين 1/صفر على ضيفه إسبانيول.

ويدين أتلتيكو بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى نجمه الفرنسي أنطوان جريزمان الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة.

ورفع أتلتيكو رصيده بهذا الفوز إلى 29 نقطة، ليعزز موقعه في المركز الثاني، بينما تجمد رصيد إسبانيول عند 16 نقطة في المركز الحادي عشر مؤقتا.

يذكر أن هذا هو الفوز الثالث على التوالي لأتلتيكو في المسابقة، والخامس خلال مبارياته الست الأخيرة، مقابل تعادل وحيد.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة