الرئيسيةمحليةأزرق الشباب يتعادل مع نيبال بهدف لمثله

 

الرياضي :

اكتفى منتخب ازرق الشباب بتعادل ايجابي لم يسمن او يغني من جوع مع نظيره النيبالي بهدف لمثله سجل للأزرق اللاعب احمد اديلم الازرق والنادي العربي ليرفع الازرق بذلك رصيده الى النقطة الرابعة ويعقد حسابات الصعود الى النهائيات الاسيوية في ظل صراع مشتعل مع المنتخب الايراني, حيث بات ازرق الشباب في حاجة ماسة للفوز فقظ في المباراة الثالثة والاخيرة له والمقرر ان تجمعه مع اصحاب الارض المنتخب الايراني الذي فاز في المباراتين السابقتين على نيبال والاردن وبات بحاجة فقط للتعادل مع منتخبنا ليحجز لنفسه المركز الاول ويصعد مباشرة الى نهائيات كاس اسيا للشباب.

ولم يقدم لاعبينا المستوى المطلوب حيث ظهر اغلب المنتخب بحالة غير جيدة ووضح عليهم الارهاق وكذلك التعالي على الفريق الخصم خاصة وانه خسر في اللقاء الاول امام إيران بعشر اهداف مقابل لاشى ء وهو ما رسخ في اذهان لاعبي الازرق ان الفوز مضمون وسهل للغاية ما أثر على تركيزهم في المباراة وابعدهم تماما عن مستواهم.

ونجح منتخب نيبال في استغلال الامر وضغط بقوة على لاعبينا ونظم صفوفه ونجح في تعديل اخطاءه التي ارتكبها في المباراة الاولى وبالفعل نجح في ذلك ووصل الى مرمانا في عدد من الكرات والتي كاد من أحدها ان يسجل وتعددت محاولات نيبال حتى نجح بالفعل في احراز هدف التقدم والذي جاء كالصاعقة على لاعبي منتخبنا من هول الذهول.

ومرت دقائق الشوط الاول ولم يحدث اي تغيير حيث ظل الوضع على ما هو عليه وفي الشوط الثاني كثف الازرق من هجومه بحثا عن التعادل وبالفعل نجح اللاعب احمد ايلم في إدراك التعادل بعد ان استغل تباطؤ الدفاع وسجل للأزرق ليعيد المباراة الى نقطة البداية مرة اخرى.

ولم ينجح الازرق في التخلص من العصبية والتسرع الزائد عن الحد وهو ما أثر على التركيز امام المرمى وسمح لدفاعات نيبال بالسيطرة على لاعبينا في المنطقة الهجومية وأجرى الجهاز الفني عددا من التغييرات الا ان الوضع ظل كما هو بدون اي تغيير حتى أطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بالتعادل الايجابي.

ومن المعروف ان اوائل المجموعات يصعدون مباشرة الى النهائيات الاسيوية فيما يتم اختيار افضل خمس ثواني من المجموعات العشر.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة