الرئيسيةالدورى الاسبانىأكبر 5 مساعدات إنسانية لنجوم كرة القدم هذا الأسبوع

في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد، في مختلف أنحاء العالم، وتوقف معظم المنافسات الرياضية للحد من انتشار هذا الوباء، حرص نجوم كرة القدم على تقديم المساعدات لإنقاذ حياة الآلاف من الناس.

وأظهر انتشار فيروس كورونا الجانب الإنساني في حياة لاعبي الساحرة المستديرة، حيث أثبت هؤلاء بما لا يدع مجالاً للشك أن الرياضة قيمة إنسانية عظيمة وأن كرة القدم أكثر من مجرد لعبة.
وإليكم أبرز 5 مساعدات إنسانية لنجوم كرة القدم هذا الأسبوع:

كاسيميرو:
تبرع النجم البرازيلي بمبلغ من المال لإنتاج 6 آلاف كمامة من أجل الوقاية الشخصية، وستتجه لمراكز الحجر الصحي في مسقط رأسه بمدينة ساو جوزيه دوس كامبوس، سواء في المستشفيات أو المراكز الصحية.

وتوصي منظمة الصحة العالمية بالإبقاء على مسافة متر على الأقل بعيداً عن أي شخص يعطس لتجنب خطر العدوى، كما تشدد على ضرورة أن يرتدي المريض أو من تظهر عليه الأعراض، الكمامة.
ليونيل ميسي:
خصص البرغوث الأرجنتيني مبلغاً مالياً بقيمة مليون يورو، والذي سيتم تقسيمه بين “كلينيك دي برشلونة” ومركز طبي آخر في الأرجنتين، وستساعد تلك الأموال في شراء المواد المطلوبة، للتعامل مع العدد الكبير من مرضى كورونا.

كما أن ليونيل ميسي قرر المساهمة بمبلغ آخر، حتى لا يفقد العاملون بنادي برشلونة رواتبهم، ويأتي ذلك ضمن خطة نجوم البارسا لمواجهة تبعات هذا الفيروس، حيث وافقوا على خفض رواتبهم ومساعدة موظفي النادي.
بيب جوارديولا:
تبرع مدرب مانشستر سيتي، بمليون يورو لمكافحة تفشي فيروس كورونا في إسبانيا، ومن المقرر أن تذهب تلك الأموال إلى حملة تديرها كلية الطب في برشلونة ومؤسسة أنجيل سولر دانيل.

وسيجري تخصيص المبلغ للمساعدة في شراء معدات طبية ومستلزمات الوقاية للأجهزة الطبية، خصوصاً وأن إسبانيا تعد واحدة من أكثر الدول تضرراً من تفشي فيروس كورونا، حيث بلغ عدد الإصابات 110 آلاف حالة.
كيليان مبابي:
كان بطل العالم أحد المساهمين لمواجهة فيروس كورونا في فرنسا، حيث تبرع لإحدى المؤسسات بمبلغ ضخم لم يتم الكشف عن مقداره وذلك بناءً على رغبة نجم باريس سان جيرمان.

وقالت مؤسسة (أبي بييه) في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “نشكر كيليان مبابي على مساهمته الكريمة وتبرعه للمحتاجين في مثل هذه الظروف الصعبة.
وتهتم المؤسسة بتوفير الطعام وأدوات النظافة وملاجئ وكل ما يحتاجه الفقراء في الوقت الراهن.
كريستيانو رونالدو:
تبرع النجم البرتغالي رفقة وكيل أعماله خورخي مينديش بمبلغ مليون يورو، وذلك من أجل المساهمة في علاج فيروس كورونا ببلاد “فاسكو دي جاما”.

وقام رونالدو ومينديش بتوجيه مبلغ مليون يورو إلى مستشفيات البرتغال، خاصةً وأن الفيروس وضحاياه أكبر من استيعاب المنظومات الصحية في العالم.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة