الرئيسيةالدورى الاسبانىأول تعليق من لاعب برشلونة السابق عقب طرده من ناديه سيون

فريق برشلونة

عبّر الكاميروني ألكسندر سونج لاعب خط وسط فريق برشلونة الإسباني السابق عن اندهاشه الشديد من قرار رئيس ناديه سيون السويسري بطرده هو و8 لاعبين آخرين بسبب سوء الحالة الاقتصادية التي يتعرض لها النادي بسبب فيروس كورونا.

وتم تعليق كافة المباريات في مختلف الدوريات الأوروبية والعالمية بسبب تفشي فيروس كورونا، لتتكبد الأندية بذلك خسائر مالية فادحة.
العديد من الأندية قررت تخفيض رواتب اللاعبين من أجل اجتياز تلك الأزمة، ولكن كريستيان كوستانتين رئيس سيون أصدر قراراً ظالماً بطرد تسعة لاعبين من الفريق بدون أي سابق إنذار.

ألكسندر سونج مندهش من قرار طرده

وتحدث ألكسندر سونج للمحطة الإذاعية الفرنسية “RMC Sport” قائلاً “تلقينا رسالة عبر برنامج واتساب بعد ظهر الثلاثاء يوم 24 من شهر مارس الجاري لإخبار الجميع التوقيع على ورقة تخفيض أجورنا، وأنه سيدفع لنا حوالي 12 ألف يورو كراتب شهري بدون أي تفسير”.
وأضاف “أنا لاعب كرة قدم، وليست وظيفتي التدقيق في تلك الأمور، هناك أشخاص يتعين عليهم التحقيق في ذلك، ولم استطع التوقيع عليها لأنه لم يكن هناك أي مناقشات بيننا وبين رئيس النادي”.
وتابع “جميع الأندية تتحدث مع لاعبيها قبل اتخاذ تلك القرارات، لذلك قررنا عدم التوقيع على هذه الوثيقة، وأردنا التحدث مع الإدارة”.
وأكمل “لم أقم بأي سلوك غير محترف، ونحن لم نفهم ماذا حدث، ولا يمكن لأي أحد أن يفهم ماذا حدث، نحن فقط كنا نريد الحديث مع الإدارة لإيجاد الحلول”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة