الرئيسيةكتاب الصحف اليوميةأ. د. خليفة بهبهاني : تقرير «كأس الخليج 22» الثالث

أ. د. خليفة بهبهاني

النهار : 

تقرير «كأس الخليج 22» الثالث

لنكمل رأينا في احداث البطولة وصحوة المنتخبات في المباراة الثالثة بالمجموعتين بالاضافة الى بعض الاحداث التي لا تحدث الا بدورات كأس الخليج… نوجزها بالآتي:
اعتقد ان المنتخب السعودي قد عاد الى مستواه وبدء جمهوره يعود للملعب لتشجيعه وان كان المنتخب اليمني الاكثر جمهورا والاحسن حماسا عن بقية المنتخبات الاخرى.
نفس الملاحظات السابقة على منتخبي قطر والبحرين الذي كان ضيف شرف بالدورة وما كان يجعلنا نتابعه الا الشيخ عيسى بن راشد بقفشاته البحرينية الناعمة.. اما العنابي فقد استطاع ان يخطف بطاقة التأهل بصعوبة.
الإمارات والعراق كانت مباراتهما حماسية ولكن اعتقد ان اذاناهما كانت مع نتيجه مباراة الكويت وعمان وكان تكتيكهم مبنيا على احداث سير المباراة الاخرى والامارات تستحق ان تكون بالدور نصف نهائي لتقابل السعودية في نهائي مبكر.
اما العمانيون فهم اصحاب الاداء العالي والمميز طوال المباريات الثلاث واستطاع ان يضع بصمة كبيرة في تاريخ الدورة وتاريخ الكرة الكويتية وذكرنا بنتيجة منتخب اسبانيا مع هولندا والبرازيل مع المانيا بكأس العالم الماضية بالبرازيل وكما قلنا ان الكرة ليس لها صاحب.. العمانيون يستحقون كأس الخليج.
اما معشوقتي الكويت فنحن لا نستطيع الا ان نقول هاردلك ثلاث مرات الا ان السبب لما حدث موجود في مقالاتي السابقة عن سوء ادارة اللعبة من اتحاد اللعبة الكويتي بداية من طريقة اختيار اعضاء مجلس الادارة وادارة دورينا المدمج «Damage»
لن ادخل في الاسباب الرئيسة لهزيمة منتخبنا لان الكل فندها في الكثير من القنوات الفضائية والاعلامية… ولا احب ان اكررها… الا انني احب ان اشيد بالجماهير التي عانت الكثير من هذا المنتخب الذي تم تشكيله بالعديلية من غير اسس صحيحة.
اخيرا أطلب من الاتحاد ان يقولوا للكثير ممن يمثل المنتخب او يديره فنيا شكرا وما قصرتوا…. الخ.
اعتقد كنا نحتاج الى هذه النتيجة لكي نؤكد بأننا لا نفقه شيئاً اسمه ادارة كرة القدم… والله من وراء القصد…. شكرا لمن يسمع كلام العقل والمنطق ومصلحة الكويت.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة