الرئيسيةكتاب الصحف اليوميةأ. د. خليفة بهبهاني : هل الرياضة الكويتية بخير؟

أ. د. خليفة بهبهاني

النهار:

هل الرياضة الكويتية بخير؟

تطرقت في مقالتي السابقة عن: هل يمكن اقامة مباراة بين ثلاثة فرق بكرة القدم بنفس الوقت؟ وعللت سبب هذا العنوان في موضوع تصدر الكويت والعربي للدوري العام والصراع بينهما للفوز بها هذا الموسم، وان القادسية هو الطرف الرئيسي لتحديد البطل… الخ . ولم أحب الخوض في احداث المباراة وأخذت موقف الحياد كصحافي وناقد رياضي وعرباوي….! 
الا ان ما أثلج صدري هو رد الفعل لهذه المباراة من أناس يعرفون من هو القادسية وتاريخه وسمعته، ولا أخفي سرا بأنني أحسست بارتياح كامل لما قاله هؤلاء القدساوية الاصيلون أمثال اللاعب الدولي مؤيد الحداد واللاعب محمد بنيان وايضا لاعبنا الكبير حمد بوحمد ود.عبيد الشمري واخيرا وليس آخرا الرياضي الاصيل فواز الحساوي رئيس النادي السابق الذي تباكى على هو وزملاؤه الباقون الذين استاؤوا مما شاهدوه في الشوط الثاني من أحداث هم أعلم بما دار فيها من سوء تكتيك واداء لم يرتق لاسم القادسية… ونحن هنا لا نبخس حق نادي الكويت الذي لم يهزم في أي مباراة هذا الموسم وقدرته على تحقيق الفوز على القادسية والدوري .
ان ما قرأته وسمعته من بعض القدساوية في مختلف وسائل الاعلام المرئية والمقروءة جعلني أطرح هذا السؤال: هل الرياضة ما زالت بخير؟ بوجود مثل هذه الشخصيات الرياضية التي يرفع لها العقال احتراما لما قالوه وهم اكثر الناس حرقة على ناديهم العريق مقارنة مع اناس يمتلكون القرار يضعون الحجج الواهية وغير المنطقية لأداء القادسية وهو قريب من لعب المباراة النهائية على كأس سمو امير البلاد – حفظه الله- وسيمثل الكويت في المراحل الاخيرة من دوري ابطال آسيا ويمتلك أكثر من عشرة لاعبين بالمنتخب اسئلة أترك الرد عليها لراشد بديح واللاعبين فقط… لانهم هم من لعب وأداروا المباراة ولا أعتقد ان هناك مدربا يقول للاعبيه خلهم يفوزون علينا اليوم او يتعادلون.
الحمد لله بأن الكويت ما زالت بخير بوجود مثل هذه الكوكبة من الكفاءات الرياضية والخلقية .. والله من وراء القصد .

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة