الرئيسيةعالميةإبراهيموفيتش آخر سلطنة في باريس!

ستوكهولم (رويترز) –  قال السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إن ناديه السابق ميلانو كان مهتما بالتعاقد معه لكنه قرر البقاء مع باريس سان جيرمان بطل دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم وسط رغبة من أندية أخرى في ضمه.

وتحدث إبراهيموفيتش إلى الصحفيين قبل مباراتين للسويد أمام روسيا والنمسا بتصفيات بطولة أوروبا 2016 وقال الهداف التاريخي لبلاده إن ميلانو فاتحه في العودة لكنه قرر البقاء.

وأضاف المهاجم البالغ عمره 33 عاما في مؤتمر صحفي “كان عرضا حقيقيا من جانبه (ميلانو) وأظهر اهتماما كبيرا لكني قلت من البداية إني سأستمر في باريس سان جيرمان فأنا سعيد هناك.”

وقبل غلق باب الانتقالات الصيفية ارتبط اسم إبراهيموفيتش بعدة أندية أخرى منها أرسنال الإنجليزي وفناربخشه وغلطة سراي في تركيا.

وردا على سؤال من صحفي تركي حول إمكانية الانتقال قال إبراهيموفيتش “أتعامل مع الأمر بأنه أشبه بالمجاملة بشأن استمرار الاهتمام بضمي. هذا يعني أني أؤدي بشكل جيد. أنظر إلى ذلك بطريقة إيجابية.”

وأضاف “يتعلق الأمر بالحصول على عرض حقيقي أو وجود رغبة جادة ثم يبدأ التفكير في الأمر بجدية. الأمر لا يسير بطريقة أن أجري اتصالا بالنادي وأقول ‘أنا قادم’ بل يجب أن يكون الاهتمام من الطرف الآخر.”

ويحتل منتخب السويد المركز الثاني في المجموعة السابعة متقدما بأربع نقاط على روسيا قبل مباراتهما في موسكو يوم السبت. وتتأخر السويد بأربع نقاط عن النمسا المتصدرة وسيلتقي المنتخبان في ستوكهولم يوم الثلاثاء المقبل.

وستتلقى السويد دفعة نحو التأهل إلى النهائيات إذا فازت يوم السبت لكن إبراهيموفيتش لا يرى أن هذا الأمر مضمون.

وقال المهاجم السويدي “ستكون مباراة صعبة وقوية. تلعب روسيا تلعب أرضها وسنواجه فريقا جيدا. هذه نوعية المباريات التي يرغب المرء في لعبها.”

وألمح إبراهيموفيتش – الذي سيبلغ عامه 34 الشهر المقبل – إلى أنه بدأ التفكير في قرب نهاية مشواره مع الأندية ومنتخب بلاده لكنه غير مستعد حاليا لإعلان موعد اعتزاله.

وابتسم إبراهيموفيتش وقال للصحفيين “ستعلمون عندما أتوقف. العالم كله سيعرف وسيكون الخبر مهما.” 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة