الرئيسيةمحليةإداريون لـ «الأنباء»: افتحوا الباب لمشاركة واسعة لـ «غير محددي الجنسية»

الانباء :
الزنكي: «فيفا» رفع الحرج عن الاتحاد.. ومشاركتهم تسد النقص في «الأزرق»
دابس: اللوائح التي حرمت المتميزين يجب ألا تستمر وألا نتأخر في تغييرها
العتيبي: نطلب سرعة تعديل لائحة المسابقات فالجميع مستفيد من القرار
الخالدي: اللاعبون «البدون» كويتيو الروح والقلب.. والتاريخ يشهد بعطائهم
عناد: أعداد الموهوبين «البدون» كبيرة.. ونحتاجهم في المراحل السنية والمنتخبات
العدواني: مظلة قانونية دولية لاتحاد الكرة وعلينا النظر إنسانياً ورياضياً للأمر
أجرى التحقيق: هادي العنزي
فتح الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» الباب واسعا لمشاركة اللاعبين غير محددي الجنسية (البدون) مع المنتخب بمختلف مراحله السنية، بعدما أقر عدة تعديلات على لائحة تسجيل ومشاركة اللاعبين في اجتماع الجمعية العمومية الـ 70 والذي عقده «أونلاين»، وشارك فيه رئيس مجلس إدارة الاتحاد الكويتي الشيخ احمد اليوسف. وقد اشترط «فيفا» ألا يكون اللاعب يحمل أي جنسية، ومضى على تواجده في البلد الذي يرغب بتمثيل منتخبه 5 أعوام، وأن يكون قد تم قيده ضمن كشوف أحد الأندية المحلية لذلك الاتحاد، وشارك في مسابقاته خلال تلك الفترة، كما أقر الاتحاد الدولي في اجتماعه الأخير السماح للاعب مزدوج الجنسية بتغيير البلد الذي يمثله وفق آلية محددة. «الأنباء» طرحت التعديلات الأخيرة لـ «فيفا» على مسؤولي عدد من الأندية، لمعرفة آرائهم وتوصياتهم بهذا الشأن.. وكان هذا التحقيق:
بداية، أكد رئيس جهاز الكرة بنادي الشباب جابر الزنكي أن الاتحاد الدولي رفع الحرج عن الاتحاد، مضيفا: «عملت خلال عضويتي في الاتحاد على زيادة عدد اللاعبين «البدون» سواء في المراحل السنية أو الفرق الأولى، لكوننا نعدهم من أبنائنا، وهم أيضا يمثلون إضافة مهمة للمنتخب، وعلى سبيل المثال «الأزرق» يعاني في مركز الظهير الأيسر، وبذات الوقت هناك عناصر متميزة من اللاعبين «البدون» في هذا المركز تحديدا أمثال مشاري غنام، وفهد صباح، ومحمد الموسوي، وأتمنى أن أراهم في المنتخب قريبا». وقال إن «النادي سيخاطب الاتحاد قريبا بضرورة معاملتهم معاملة اللاعب الكويتي، والسماح بمشاركة 3 لاعبين على الأقل في كل مرحلة سنية، واثنين إلى ثلاثة في الفرق الأولى»، آملا أن تقر التعديلات قبل بداية الموسم المقبل.تعديل لائحة المسابقاتمن جهته، كشف رئيس جهاز الكرة بنادي الساحل جمال العتيبي أن ناديه بصدد مخاطبة اتحاد الكرة بشأن إجراء تعديلات على لائحة المسابقات تضمن معها معاملة اللاعبين «البدون» معاملة اللاعب الكويتي، ومضيفا: «نأمل وبالتعاون مع جميع الأندية أن تكون تعديلات «فيفا» الأخيرة بداية لمشاركة واسعة للاعبين غير محددي الجنسية وبعدد مفتوح، بما يعود بالفائدة على الجميع من أندية ومنتخبات، وليس هناك من أي جوانب سلبية».موهوبون ومستواهم يؤهلهممن جانبه، ذكر مدير الكرة بنادي الصليبخات ماجد عناد أن الاتحاد الدولي فتح الباب للاعبين البدون، فيجب أن ننظر إليهم على أنهم أخوة وشركاء معنا في الوطن، وعلى الجانب الرياضي فنحن بحاجة لهم، فهم أبناء النادي وقد تدرجوا في مختلف المراحل السنية، ولديهم من المستوى الفني والموهبة الخالصة ما يؤهلهم للمشاركة مع فرقهم وبجدارة، ولكن وبحسب اللوائح المنظمة الحالية فإنه يصعب قيدهم في كشوف الفريق، وعليه نأمل من الاتحاد تعديل تلك اللوائح بما يضمن مشاركة أكبر عدد من الموهوبين، وقد أثبتت التجارب السابقة جودتهم الفنية، متسائلا: هل علينا أن نكرر أخطاءنا مرة تلو الأخرى؟!، بالأمس اللاعب سعود غانم مثل منتخب قطر وحقق الإنجازات وكنا الأولى بتلك الموهبة، لكنه وللأسف لم يمنح الفرصة لتمثيل الكويت، متمنيا أن يسمح بتسجيل 8 في كشوفات كل مرحلة سنية على حدة، وما لا يقل عن 5 في الفرق الأولى.الجودة تفرض نفسهاهذا، وأشار عضو مجلس إدارة نادي التضامن ورئيس جهاز الكرة فهد دابس إلى أنه كان من أول المبادرين بضرورة تعديل لائحة المسابقات في اتحاد الكرة بعدما أقر «فيفا» تعديلاته الأخيرة على لائحة تسجيل اللاعبين، موضحا:«بعيدا عن العاطفة، أصبح المجال مفتوحا بصيغة دولية واضحة ومعلومة، لمشاركة اللاعبين «البدون» سواء مع الأندية أو المنتخبات ودون تحديد عدد بعينه، وعليه، فإن المجال أصبح مفتوحا أمام الاتحاد بتغيير لائحة تسجيل اللاعبين عوضا عن المعمول بها حاليا والتي تسمح بتسجيل 3 منهم والسماح بتواجد لاعب واحد فقط في الملعب، ونقترح ألا يتم حصر عدد بعينه، ومساواة اللاعب «البدون» بنظيره المواطن، والجودة تفرض نفسها في الملعب وخير دليل المهاجم مشعل الشمري»، مشددا على أن اللوائح التي حرمت اللاعبين المميزين يجب ألا تستمر، وألا نتأخر بتغييرها أو تأجيلها للموسم المقبل.ولاء وعطاء كبيرانبدوره، أكد مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي السالمية بدر الخالدي أن هناك العديد من اللاعبين «البدون» ساهموا في إنجازات الكرة الكويتية سابقا، ويعملون بجد واجتهاد مع إخوانهم وأقرانهم الكويتيين حاليا، ومضيفا: لا أستطيع إلا أن أقول بأنهم كويتيو الروح والقلب والعطاء، وهم أبناء البلد وعطاؤهم في مختلف الميادين بما فيها المجال الرياضي، ونأمل أن تتاح الفرصة كاملة لتسجيلهم سواء في المراحل السنية، تمهيدا لتغذية الفرق الأولى بالمواهب المتميزة منهم، وبعد تعديلات «فيفا» يجب ألا نواجه ذات المشكلة التي تعرض لها العديد منهم في السابق، وعلى سبيل المثال تم شطب اللاعب نايف حميد من كشوفات السالمية لمحدودية العدد قبل 5 أعوام، ثم برز في دوري الوزارات، لينتقل بعدها للنادي العربي.ورفض الخالدي عدم مساواة «البدون» مع اللاعبين من مواليد الكويت.مظلة قانونية دوليةإلى ذلك، قال رئيس جهاز الكرة بنادي النصر فيصل العدواني إن الملاعب الكويتية شهدت العديد من المواهب الفذة من اللاعبين «البدون» على مدى العقود الأخيرة، بدءا من بدر الشمري ومرورا بفهد العنزي، ونايف زويد، ومحمد دحام، والأخوين يوسف وسعد فرحان وعبدالله الظفيري، ومحمد عبدالهادي وغيرهم كثير، ولا يوجد من مانع لفتح التسجيل بالعدد المناسب الذي يراه كل ناد، في ظل وجود قرارات واضحة من الاتحاد الدولي، تعطي الاتحاد المحلي المظلة القانونية المطلوبة، والجميع سيخدم المنتخب في نهاية المطاف، كما يجب علينا النظر من جهة إنسانية وليس رياضية فحسب.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....