الرئيسيةمحليةإنجلترا وويلز ..ديربي استثنائي مولع

لنس (د ب أ): عندما أجريت قرعة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) في ديسمبر الماضي، جذبت المباراة المرتقبة بين المنتخبين الإنجليزي والويلزي اهتماماً بالغاً بصفتها لقاء “ديربي” بريطانياً مثيراً. 
ومن المرجح أن تكون المباراة بمثابة احتفال كروي إذا التزمت الجماهير السلوك الهادئ في هذه المواجهة التي ستكون الأولى بين هذين الفريقين في البطولات الكبيرة. 
ولكن شغب الجماهير الإنجليزية في مارسيليا قبل أيام قد يضفي مزيداً من الإثارة والقلق على المباراة الثانية للمنتخب الإنجليزي في البطولة الحالية. 
ويلتقي الفريقان اليوم بمدينة لنس في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة الأوروبية. 
وما يثير قلق الجماهير الإنجليزية هو أن مدينة لنس التي يبلغ تعدادها أقل من 40 ألف نسمة قد تكون صغيرة للغاية بدرجة لا يمكنها من التعامل مع التوافد الهائل لمشجعي المنتخبين. 
ويوجد بالمدينة عدد كبير من الحانات التي ستستضيف المشجعين قبل المباراة وربما تكون ملاذا لآلاف من المشجعين الذين لا يمتلكون تذاكر لمباراة اليوم.
كما توجد ساحة تجمع واحتفالات للمشجعين بوسط المدينة وهو ما قد يخفف الضغط على هذه الحانات خاصة مع الحظر المفروض على احتساء الكحوليات في الشوارع، ولكن الاتحاد الإنجليزي للعبة ما زال يشعر بالقلق. 
وفي المقابل، حقق المنتخب الويلزي فوزاً مستحقاً 2/1 على نظيره السلوفاكي ما يعني أن المنتخب الإنجليزي سيكون أكثر حاجة إلى نقاط الفوز في المباراة لأن الهزيمة أمام جاره الويلزي ستضع المنتخب الإنجليزي في مهب الريح. 
ولذا، ينتظر أن تكون مباراة اليوم في غاية الإثارة لاسيما وأن جاريث بيل نجم ريال مدريد الإسباني والمنتخب الويلزي ظهر بشكل جيد في مباراة الفريق الأولى وسجل هدفا رائعا من ضربة حرة مما يعني أنه بحالة فنية ومعنوية جيدة قبل مواجهة المنتخب الإنجليزي.
ولكن روي هودجسون المدير الفني للمنتخب الإنجليزي يرفض الاعتراف بهذه الرؤية ويريد من مهاجميه هاري كين ورحيم ستيرلنج أن يقدما أداء أفضل في مواجهة ويلز عما قدماه أمام الدب الروسي. 
وليس مرجحا أن يجري هودجسون تغييرات على تشكيلة الفريق وإذا قرر هودجسون إجراء تغيير مبكر، ينتظر أن يكون البديل المناسب هو جيمي فاردي سواء كان على حساب كين أو ستيرلنج حيث قدم فاردي موسماً رائعاً مع ليستر سيتي المتوج بلقب الدوري الإنجليزي في الموسم المنقضي. 
ويواجه المنتخب الويلزي، الذي يخوض أول بطولة كبيرة منذ 58 عاما، أزمة واحدة في اختيار تشكيلته حيث غاب حارس المرمى واين هينيسي عن مباراة الفريق الأولى بسبب إصابة في الظهر ليخوض داني وورد الحارس البديل مباراة سلوفاكيا.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة