الرئيسيةالدورى الاسبانىإنريكي: لا أعلم ما يخفيه المستقبل

مدريد – (د ب أ): رغم إصراره على الدخول في مُواجهات مع الصحافة، حافظ لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة الإسباني على هدوئه خلال المؤتمر الصحفي، في إطار سعيه للخروج من دوامة النتائج السيئة التي غرق بها فريقه مؤخراً. 
وقال المدرب الإسباني، الذي يتربع فريقه على صدارة الدوري الإسباني، رغم خسارته لمبارياته الثلاث الأخيرة في المسابقة: “جميعنا نال حظه من هذه التقلبات، الأمور السلبية تشهد صعوبة في تغييرها”. 
وأضاف: “على سبيل المثال مباراتنا الأخيرة (أمام فالنسيا)، علينا أن نسير على نفس الخط، أتمنى أن يكون اليوم مماثلاً ليوم مباراة فالنسيا، أن نكون أكثر حسماً هذا شيء أخر، نحتاج إلى الفوز”. 
ويحل برشلونة اليوم الأربعاء ضيفاً على ديبورتيفو لاكورونيا، حيث يسعى في هذه المباراة إلى تخطي سلسلة الهزائم المتتالية، التي أشعلت الدوري الإسباني وأعادت الصراع بقوة على اللقب بين أصحاب المراكز الثلاثة الأولى. 
وأضاف: “الزيارتان الأخيرتان لديبورتيفو لاكورونيا أسفرتا عن تعادلين، إنه فريق يعج بالمتغيرات ويعتمد على مدربه، فيكتور، سنرى إذا كانوا سيتراجعون إلى الدفاع أو سينطلق اللاعبون في الهجوم”. 
ويخوض برشلونة مباراة اليوم مفتقداً لمجهودات مدافعه جيرارد بيكيه، بسبب الإيقاف، حيث من المفترض أن يحل مارك بارترا بدلاً منه، رغم مشاركاته القليلة هذا الموسم. 
واعترف لويس إنريكي أن فريقه يعاني من بعض المشكلات، كما رفض التنبؤ بما ينتظره في المستقبل: “لقد تركت التنبؤ منذ زمن بعيد، نعتمد على أنفسنا ولكن من الواضح أننا نعاني من صعوبات ضخمة، علينا أن نعمل على حلها، الفوز خارج الديار دائماً ما يكون صعباً، خاصة في حالتنا هذه”. 
ورفض إنريكي الرد على سؤال عن إمكانية قيامه بتغيير أحد لاعبي مثلثه الهجومي، الذي يضم أبرز لاعبي الفريق، وقال: “ليس لدي ما أقوله حول هذا الموضوع”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة