الرئيسيةخليجيةإنطلاق الدوري الثلاثي لبطولة أكاديمية #أسباير

 

الدوحة- الرياضي:

أطلقت أكاديمية أسباير صافرة البداية لمنافسات مباريات الدوري الثلاثي لكرة القدم للموسم 2017-2018، الذي يقام بمشاركة أشهر الفرق العالمية وناشئيها.

وشهدت ملاعب أسباير من الثامن وحتى الثاني عشر من أكتوبر الحالي أولى فصول تلك المواجهات العالمية باستضافة الأكاديمية لناديي سيلتا فيغو الأسباني وإنديبيندينتي ديل فالي الإكوادوري في مواجهات مع فرق الأكاديمية تحت 17، و13، و12 عامًا.

وستستأنف مباريات الدوري الثلاثي اليوم وتستمر حتى 19 أكتوبر الجاري، وستستضيف الجولة الثانية منتخب ماليزيا للناشئين تحت 17، و13، و12 عامًا وفريق فينتفوريت كوفو الياباني.

وخلال المنافسات برز أداء أشبال الأكاديمية تحت 12 عامًا في مباراتهم أمام إنديبيندينتي ديل فالي بعد أن استطاع تعديل نتيجة المباراة من الهزيمة للتعادل والفوز بضربات الترجيح ليحتل المركز الثاني في المجموعة بعد منافسه سيلتا فيغو الأسباني.

وعقب ختام المباراة قال روبرتو أرويو، المنسق الفني لفريق إنديبيندينتي ديل فالي: “لقد كانت مشاركة فريقنا في تلك المنافسات فرصة مميزة في إطار كل ما نقوم به لدعم تطوير لاعبينا، وهي فرصة نادرة، لأننا قلما نواجه فرقًا من أوروبا وأكاديمية أسباير، ونحن سعداء بالمشاركة في البطولة”.

وقد شارك في الجولة الأولى من البطولة مواليد أعوام 2000، و2004، و2005 لتكون مشاركتهم هذه أحد المراحل الهامة في بداية مسيرتهم الاحترافية نظرا لما تقدمه من خبرة لا مثيل لها عبر مواجهة أكبر الأندية العالمية.

يذكر أن عدد الفرق المشاركة في البطولة يزداد عامًا تلو الآخر منذ انطلاقها عام 2012، وفي العام 2016 وحده شارك 32 ناديًا واتحادًا رياضيًا في الدوري المقام على ملاعب أكاديمية أسباير، ومن المتوقع أن يصل عدد الأندية المشاركة في نسخة هذا العام لما يزيد عن 30 ناديًا.

وتشمل قائمة الفرق المشاركة منذ انطلاق البطولة أسماء لأندية عريقة في كرة القدم من أمثال ليفربول (انجلترا)، باريس سان جيرمان (فرنسا)، أياكس أمستردام (هولندا)، زينيت سان بطرسبرغ (روسيا)، ناجويا جرامبوس (اليابان)، الترجي التونسي (تونس) وبالميراس (البرازيل)، إلى جانب منتخبات الشباب الوطنية في كندا والدنمارك.

وفيما يتعلق بمعايير اختيار الفرق الدولية للمشاركة في الدورات الثلاثية فكان التركيز فيها منصبًا على طبيعة برامج تطوير مهارات الشباب في هذه الفرق، بالإضافة إلى طريقة لعبهم الخاصة في كرة القدم. وخلال فترة إقامتهم في دولة قطر، سيجري دعوة ممثلي الفرق الخارجية لاستعراض فلسفتهم وأسلوبهم في الإدارة عند التعامل مع لاعبيهم من الشباب الصغير، وهو ما سيعود بنفع كبير على المدربين في أكاديمية أسباير وعلى الفرق القطرية.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة