الرئيسيةخليجية#استاد_خليفة_الدولي يحتضن موقعة #الريان و#الغرافة

الدوحة- الرياضي:

يشهد دوري نجوم QNBحدثاً كبيراً يتمثل في استضافة استاد خليفة الدولي أحد ملاعب مونديال قطر 2022، مباراة في الجولة التاسعة وتحديداً السبت والتي تجمع الريان مع الغرافة في الساعة السادسة وعشر دقائق.

وهذه هي المباراة الثانية خلال الموسم التي تقام على استاد خليفة الدولي بعد إعادة افتتاحه رسمياً في نهائي كأس أمير قطر 2017 والذي جمع بين السد والريان في شهر مايو الماضي، حيث كانت قد أقيمت عليه قبل أسابيع مباراة قطر الأول والصين بالجولة الأخيرة لتصفيات مونديال روسيا 2018، لكنها المباراة الأولى في دوري النجوم التي ستقام على هذا الملعب عقب إعادة افتتاحه بعد التجديد الذي طرأ عليه.

ومن المؤكد أن إقامة اللقاء على استاد خليفة الدولي سوف يزيد من قوة المواجهة المرتقبة التي تحمل طابع الثأر من جانب الريان الذي خسر مرتين أمام منافسه في دوري الموسم الماضي.

وخسارة الريان أمام الغرافة الموسم الماضي 2-3 في القسم الأول، و1-2 في القسم الثاني، تؤكد بما لايدع مجالا للشك أن المواجهة لن تكون سهلة للريان بالرغم من أن الغرافة متراجع بشكل كبير، حيث يحتل المركز السابع برصيد 7 نقاط، وكان قد خسر في المباراة الماضية أمام السيلية، في المقابل فالريان قادم من فوز على العربي بأربعة أهداف مقابل هدفين وهو في المركز الثالث بـ 21 نقطة.

الريان الثالث حالياً والذي يطمح في مواصلة الانتصارات، يعتمد على نجوم يتمتعون بالخبرة في مقدمتهم تاباتا ومعه سباستيان سوريا والهدافين المغربيين عبدالرزاق حمدالله ومحسن متولي، إلى جانب الدفاع المتمثل في موسى هارون ومحمد جمعة وفييرا.

في المقابل، فإن الغرافة الذي يمر في الوقت الحالي بمرحلة تجديد وإحلال فهو يعتمد على مجموعة من الشباب أمثال عثمان اليهري وعمرو عبدالفتاح ومنقذ عدي وأحمد علاء مهاجم الريان السابق، وحتى اللاعبين الذين يمتلكون بعض الخبرات في الغرافة أمثال خالد عبدالرؤوف ويوسف مفتاح لا يعتبرون كباراً في السن، والخبرة الحقيقية في الغرافة ممثلة في حارس المرمى قاسم برهان وخيمينيز وفلاديمير وايس الذي غاب عن الفريق في المباراة الماضية بسبب الإصابة وسيتحدد خلال اليومين القادمين مدى قدرته على اللحاق بلقاء الريان المقبل.

ويمتلك كل فريق العديد من الإيجابيات كما أنه يعاني من بعض السلبيات، فالريان لديه قوة هجومية كبيرة تمثل خطراً كبيراً على الغرافة وعلى دفاعه، لكنه يعاني في بعض الأوقات من أخطاء ومشكلات في الدفاع كما ظهر في المباراة الأخيرة أمام العربي، حيث اهتزت شباكه بهدفين بنفس السيناريو ومن الكرات العرضية.

الغرافة في المقابل يتمتع بالحيوية وبالسرعة وباللياقة البدنية العالية، لكنه مثل الريان يعاني من ثغرات واضحة في الدفاع.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة