Home محلية “الأزرق” يسقط أمام كولومبيا بالثلاثة

“الأزرق” يسقط أمام كولومبيا بالثلاثة

“الأزرق” يسقط أمام كولومبيا بالثلاثة

 

 

الرياضي :

سقط الازرق في فخ الخسارة وديا امام ثالث العالم المنتخب الكولومبي بثلاثية مقابل هدف وحيد في المباراة التي جرت بينهما في الامارات العربية المتخدة في مباراة تعتبر مفيدة للغاية بالنسبة للازرق تعرف خلالها المدير الفني نبيل معلول على المستوى الفني لاغلب لاعبينا ن وقدم المنتخب شوطا اولا متميزا للغاية امام منتخب كولومبيا الذي دخل المباراة كامل العدد فيما تراجع الاداء نسبيا في الشوط الثاني وهو ما سمح للمنتخب القادم من امريكا الجنوبية بالدخول بقوة وتسجيل هدفين.

 

بدا المدير الفني نبيل معلول المباراة بتشكيلة مكونة من مساعد ندا وفهد الهاجري وفهد عوض وعبد الرحمن العنزي في خط الدفاع وامامه الرباعي علي مقصيد وفهد الانصاري وصالح الشيخ وعبد الله البريكي في وسط الملعب فيما عول على الثنائي فيصل العنزي وبدر المطوع كراسي حربة.

 

وعمد منتخبنا على امتصاص حماس لاعبي كولومبيا في البداية ومحاولة تهدئة اللعب فيما حاول الخصم الوصول الى مرمى حميد القلاف بشكل سريع وبالفعل ارتفت وتيرة المباراة وحاول الازرق استغلال المساحات عبر سرعات فيصل العنزي وقدرات بدر المطوع وان كانت المساندة الهجومية غير كافية بالنسبة لهما في الناحية الهجومية وهو ما اثر على الفاعلية امام المرمى.

 

وفي الدقيقة 22 من عمر المباراة ابعد فهد الهاجري الكرة بشكل خاطىء على حدود منطقة الجزاء لتجد لاعب كولومبيا اغيلار والذي سدد مبارة على يسار الحارس حميد القلاف معلنا تقدم كولومبيا بهدف مقابل لاشىء.

 

بعد الهدف كاد لاعب تشيلسي كوادرادو ان يضيف الهدف الثاني لولا تدخل القلاف بشكل جيد في الوقت المناسب وتخلى الازرق عن حذره الدفاعي وحاول الوصول الى مرمى الخصم وبالفعل سدد اكثر من كرة وحصل منتخبنا على عدة كرات ركينة ارتقى لها مساعد ندا وشكل خطورة على مرماهم.

 

وفي الدقيقة الاخيرة من عمر الشوط الاول نفذ عبد الله البريكي ركلة ركنية ووصلت الكرة الى اقدام مساعد ندا وارتدت منها الى داخل الشباك ليتعادل الازرق بهدف لمثله في شوط مقبول من الناحية الفنية والتكتيكية  وحصل خلاله على العديد من الايجابيات الفنية.

 

وفي الشوط الثاني لعب العامل البدني دورا في مصلحة منتخب كولومبيا الذي استحوذ نسبيا على وسط الملعب فيما ساعده على ذلك تراجع منتخبنا الى مناطقه الدفاعية وعول كولومبيا على سلاح التصويبات من خارج منطقة الجزاء مستغلا عدم ضغط لاعبي الوسط بالشكل المطلوب

 

وسدد لاعب الوسط الكولومبي كرة من مسافة بعيدة خدعت حميد القلاف في الدقيقة 68 من عمر المباراة ليضيف الهدف الثاني لمنتخب بلاده وهو ما اثر من الناحية المعنوية على لاعبينا بشكل سلبي والذين حاولوا بشتى الطرق ادراك التعادل كما اجرى نبيل معلول بعض التغييرات من اجل تنشيط الجانب الهجومي فيما ظل الوضع على ما هو عليه.

 

ونجح المنتخب الكولومبي في تعزيز تقدمه عبر هدف ثالث سجله اللاعب العالمي رودميل فالكاو من ركلة جزاء احتسبها له الحكم الاماراتي وسط اعتراضات من جانب لاعبي الازرق على قرار الحكم ولكن في النهاية تقدم فالكاو بثالث الاهداف لمصلحة كولومبيا.

 

وهدأ نسق الاداء بعد الهدف الثالث ومر الوقت من دون اي جديد حتى اطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز كولومبيا بثلاثية مقابل هدف

 

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here