الرئيسيةخليجيةالأهلي والفجيرة يفتتحان دوري الخليج العربي

 

 

 

تنطلق النسخة السابعة من دوري المحترفين والثانية من دوري الخليج العربي بإقامة مباراة الأهلي مع الفجيرة في الساعة 7:30 من مساء اليوم على ملعب راشد في النادي الأهلي، وسط تطلعات كبيرة من الأندية لتقديم موسم استثنائي، بعد أن قام كل نادٍ بتدعيم صفوفه، واستعد من خلال معسكر خارجي في أوروبا، بينما يعد الحدث الأبرز مع انطلاقة دوري الخليج العربي هو الإعلان عن تشفير جميع المباريات، للمرة الأولى في تاريخ الكرة الإماراتية، بعد أن بدأت قصة التشفير الموسم الماضي بتشفير مباراتين فقط في كل جولة.

وتأتي مباراة الأهلي والفجيرة في بداية الموسم كأفضل بداية بالنسبة لـ«الفرسان»، خصوصاً أن الأخير يستعد لحدث تاريخي مرتقب، وهو خوض غمار ربع نهائي دوري أبطال آسيا أمام نفط طهران الإيراني، الأسبوع المقبل، في مباراة الذهاب على ملعب أزادي في طهران في الـ26 من الشهرالجاري، وتعد مباراة الفجيرة خير إعداد للفريق قبل المباراة الآسيوية.

هاسيك: هدفنا الفوز على الأهلي

أكد مدرب الفريق الأول لنادي الفجيرة، التشيكي ايفان هاسيك، جاهزية فريقه التامة قبل المشاركة في المنافسات المقبلة لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وقال في المؤتمر الصحافي، أول من أمس، إن مباراة الاهلي لن تكون سهلة على الطرفين، وأن هدفه سيكون الفوز وكسب النقاط.

وقال «نحترم قدرات الأهلي، ونعلم أنه يملك لاعبين مميزين، ويترقبون مباراة مهمة في دوري أبطال آسيا، وقد استعدوا بشكل جيد، لكننا أيضاً جاهزون بشكل لائق، من خلال المعسكر الخارجي، بجانب التعاقد مع اثنين من المحترفين الأجانب المميزين، وهما النيجيري فرايدي باتريك ايزو والفرنسي كريستوف مانداني، فضلاً عن لاعبينا في الموسم الماضي». من جهته، قال المحترف النيجيري باتريك فرايدي ايزو «أشكرالجميع من إدارة وجهاز فني وإداري على ثقتهم بقدراتي، وأتمنى أن أكون عند حسن الظن، وأن أواصل تسجيل الأهداف، كما سبق لي في الدوري الصربي، وأعلم بأن مهمتي ليست سهلة، لكنني ساجتهد لتسجيل الاهداف، متمنياً أن تكون مباراة الأهلي مفتاحاً لذلك». محمد فاضل ـــ الفجيرة

ودعم «الفرسان» صفوفه بعدد قليل من اللاعبين، بتعاقده مع صفقتين محليتين فقط، هما حسن عبدالرحمن وحسين خوري، والبرازيلي رودريغو ليما، إذ فضل الاحتفاظ بالقوام الأساسي للفريق، وإن كان تعرض لضربة موجعة خلال المعسكر الإعدادي بإصابة عيسى سانتو بقطع في الرباط الصليبي، وعبدالعزيز صنقور الذي سيبتعد عن الملاعب فترة تصل إلى شهر.

أما الفجيرة فيدخل موسمه الثاني مع المحترفين بطموحات كبيرة، بعد ظهوره بمستوى طيب الموسم الماضي، الذي أنهاه في المركز التاسع، ويسعى إلى الارتقاء في لائحة الترتيب، إذ قامت إدارة النادي بتدعيم صفوف «الذئاب» بست صفقات، علي السعدي، وسعود سعيد، وسلطان راشد، ومبارك حسن، وكريستوف مانداني، وباتريك فرايداي.

من جهته، أكد مدرب الأهلي، الروماني أولاريو كوزمين، أن الفريق أنهى فترة إعداد جيدة لبداية الموسم، وقال خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أول من أمس: «أنهينا فترة إعداد جيدة، بدأت في الدولة، ثم انتقلت إلى إيطاليا، والدخول في معسكر استمر نحو شهر، خضنا خلاله عدداً من المباريات الودية التحضيرية، ووصلنا باللاعبين إلى درجة جيدة من اللياقة البدنية، وكذلك من الناحية الفنية، وأعتقد أن فترة إعدادنا كانت مميزة، وبذل اللاعبون مجهودات كبيرة من خلاله».

وشدد كوزمين على قوة المباراة المقبلة في انطلاقة الدوري أمام الفجيرة، وقال: «مواجهة الفجيرة لن تكون سهلة، وستكون مباراة قوية للغاية، ولابد من احترام المنافس في مواجهته، كما أن علينا أن نمنح هذه المباراة أهمية قصوى، نعم واجهنا الفريق في الموسم الماضي، لكن في هذا الموسم بالتأكيد سيكون هناك بعض التغييرات التي طرأت على الفريق في فترة الانتقالات، وكذلك من خلال فترة الإعداد، ولابد أن نضع الاحترام الكامل لهذه المباراة التي لن تكون سهلة».

وبالحديث عن الإصابات والغيابات التي يمكن أن يعانيها الأهلي في مباراته أمام الفجيرة، قال كوزمين: «لدينا عيسى سانتو وعبدالعزيز صنقور، فسانتو تعرض لإصابة في المعسكر، وخضع لعملية جراحية ناجحة، ولم يبدأ مرحلة التأهيل حتى الآن، أما صنقور فقد بدأ في آخر أيام المعسكر الإعدادي بإيطاليا تدريبات التأهيل، ونتوقع أن يعود قريباً للمشاركة مع زملائه بصورة طبيعية، وغير ذلك لا نعاني غيابات».

وذكر كوزمين أن الطقس هذه الأيام حار بدرجة كبيرة، وقال: «الطقس حار جداً، ويعتبر من الصعوبة أداء المباريات في هذه الأجواء، لكن بالتأكيد هذا الأمر ينطبق على كل الأندية، ومن الأفضل أن نؤدي هذه المباراة في الوقت الحالي، لأنه ينتظرنا لقاء نفط طهران في البطولة الآسيوية، واللعب الآن يجعلنا ندخل أجواء المباريات الرسمية بعد أن غبنا عنها فترة طويلة بسبب التوقف بين الموسمين».

وأشاد المدرب بمحترف الفريق البرازيلي الجديد ليما القادم من صفوف بنفيكا، وقال: «ليما لاعب مميز، ويمتلك إمكانات فنية كبيرة، فضلاً عن شخصيته القيادية، وخبراته التي اكتسبها من خلال مشواره الاحترافي السابق، وهو يعتبر إضافة مهمة بالنسبة لنا، في الموسم السابق عانينا بسبب عدم وجود حلول هجومية، وكنا نمتلك فقط أحمد خليل، واضطررنا للدفع باللاعبين الشباب، لكن عدم توافر الخبرة كان حاضراً، لذلك عانينا».

من جهته، أكد مدافع الأهلي، عبدالعزيز هيكل، أن بداية الموسم يجب أن تأتي جيدة بالنسبة لـ«الفرسان»، وقال: «نعلم أن الفجيرة فريق قوي، ويضم لاعبين مميزين، ويعمل ليكون فريقاً مختلفاً في هذا الموسم، لذلك فالمباراة لن تكون سهلة، لكن من جانبنا نسعى لتكون بدايتنا جيدة، لأن بداية المشوار هي التي ستقود الفريق لتحقيق النجاح».

وأكد هيكل أنهم كلاعبين أكملوا جاهزيتهم لهذا اللقاء، وقال: «نحن جاهزون تماماً لهذه المواجهة، خصوصاً أننا خضنا فترة إعدادية جيدة في الدولة وفي إيطاليا، فقط تبقى لنا أن نعكس نجاح الإعداد إلى أرض الواقع من خلال مباراة الفجيرة».

مواجهات الفريقين

التقى الفريقان الموسم الماضي ثلاث مرات، تفوق الأهلي مرتين 4-صفر في الدوري، و2-صفر في كأس المحترفين، وتعادلا بهدف لكل منهما في مباراة الذهاب في الدوري على ملعب الفجيرة

طموح الفريقين

الأهلي: بداية قوية في الدوري.

الفجيرة: العودة بنقطة على الأقل.

الغائبون

الأهلي: صنقور وسانتو.

الفجيرة: لا يوجد.

راقبوهم

الأهلي: ليما، ريبيرو.

الفجيرة: مانداني، فرايداي.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....