الرئيسيةعالميةالاتحاد الأوروبي يوجه اتهامات لمانشستر يونايتد وليفربول

(رويترز) – فتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تحقيقا انضباطيا ضد فريقي مانشستر يونايتد وليفربول بعد إلقاء الجماهير للمقذوفات خلال مباراة الفريقين في الدوري الأوروبي في أولد ترافورد.

وقال الاتحاد في بيان الجمعة إن مانشستر يونايتد يواجه اتهامات لشغب جماهيره وإغلاق الممرات بين المدرجات وإلقاء مقذوفات خلال المباراة.

ويواجه ليفربول – الذي تأهل إلى دور الثمانية بنتيجة 3-1 في مجموع المباراتين بفضل هدف التعادل للاعبه البرازيلي فيليبي كوتينيو بعد تقدم أنطونيو مارسيال بهدف لمانشستر يونايتد – اتهامات أكثر.

وتشمل قائمة اتهامات ليفربول توجيه هتافات بذيئة وإشعال ألعاب نارية وإلقاء مقذوفات إضافة لحدوث شغب جماهيري والتسبب في تأخير بداية المباراة.

وستنظر لجنة الانضباط والقيم بالاتحاد الأوروبي للعبة في القضية يوم 19 مايو ايار المقبل.

وكانت مجموعة من جماهير ليفربول تجلس بين جماهير أصحاب الأرض رفع لافتة في وقت متأخر من المباراة مما أشعل الاشتباكات بين الجماهير وإلقاء المقاعد.

وقال جيم ليجيت مراقب المباراة لوسائل إعلام بريطانية “عمل الشرطة بشأن المباراة انتهى الآن. في الدقائق الأخيرة من اللقاء وقعت حوادث معدودة يجرى التحقيق فيها حاليا. وتم إلقاء القبض على خمسة من أفراد الجماهير.”

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة