الرئيسيةالدوري الانجليزيالارتباك يسيطر على كونتي!

لندن- رويترز: طلب أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي من لاعبيه عدم الافتقار للانضباط أمام أرسنال في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لكن يبدو أن المدافع ديفيد لويز لم يفهم الرسالة جيدا.
وتلقى المدافع البرازيلي بطاقة حمراء مباشرة بسبب خطأ عنيف ضد سياد كولاشيناتس مدافع أرسنال في دقائق أخيرة متوترة من التعادل بدون أهداف في ستامفورد بريدج.

وهذا يعني على الأرجح أن لويز سيغيب عن المباريات الثلاث المقبلة في الدوري وسيتضمن ذلك اللعب في ضيافة مانشستر سيتي المرشح لإحراز لقب الدوري.

وكان يمكن أن يتعرض لويز للطرد في وقت مبكر عندما حاول تسديد ركلة خلفية مزدوجة نحو المرمى ليتسبب في إصابة لوران كوسيلني مدافع أرسنال وتلقى لويز إنذارا.

وهذا الطرد الثالث في خمس مباريات للاعب من تشيلسي وهو نفس عدد اللاعبين المطرودين من الفريق في 73 مباراة سابقة.

وإضافة إلى ذلك فقد تعرض فيكتور موزيس للطرد في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في مايو وتلقى بيدرو بطاقة حمراء في مباراة درع المجتمع في انطلاق الموسم. وكان المنافس أرسنال في المناسبتين.

ويتناقض توالي طرد اللاعبين مع انضباط تشيلسي خلال رحلة الفوز بلقب الدوري في الموسم الماضي وعقب موسم محبط في 2015-2016 عندما أقيل جوزيه مورينيو وسط شائعات بحدوث تمرد من بعض اللاعبين للإطاحة بالمدرب البرتغالي.

وخلال الموسم الماضي لم يتعرض أي لاعب من تشيلسي للطرد في الدوري.

وقال كونتي إنه سيكون في حاجة للحديث إلى لاعبيه عن أهمية الانضباط.

وأضاف للصحفيين “هذا أمر غريب بكل تأكيد وموقف غريب كنت لاعبا ويمكن أن يحدث ذلك وهذه المرحلة يكون فيها المرء غير محظوظ للحصول على البطاقة الحمراء”.

ويعتقد كونتي أنه كان ينبغي على الحكم مايكل أوليفر إيقاف المباراة قبل الخطأ الذي ارتكبه لويز، وحصل بسببه على البطاقة الحمراء، بداعي أنه تعرض للدفع من أليكسيس سانشيز لاعب أرسنال وقال “بكل تأكيد كان هناك خطأ”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة