الرئيسيةمحليةالازرق يبدأ رحلة المونديال من"لبنان"

الرياضي :

يبحث منتخبنا الوطني عن ضربة بداية مثالية لمشواره في تصفيات كأس العالم عندما يلاقي نظيره اللبناني  في الخامسة من مساء اليوم الخميس في اولى مباريات المجموعة السابعة التي تضم ايضا كلا من منتخبات كوريا الجنوبية ولاوس وميانمار ، وتقام المباراة في العاصمة اللبنانية بيروت ،ويأمل الازرق ان يكسر عقدة منتخب لبنان الذي كان سببا في اقصاء منتخبنا بالتصفيات الماضية كما ان المباراة الاولى دائما وابدا ما تكون عنوانا رئيسيا ومؤشرا قويا لبقية المشوار وهو ما يدركه جيدا الجهاز الفني الذي يعي ان البدايات الجيدة تؤدي في اغلب الاحيان الى نهايات جيدة .
وتعتبر مباراة لبنان  المقبلة بمثابة الاختبار الحقيقي والجدي الاول للمدير الفني التونسي نبيل معلول الذي تولى قيادة الازرق قبيل انطلاق بطولة اسيا بقليل وهو ما اعفاه من تحمل مسئولية النتائج خلال البطولة، ويسعى للتأكيد على جدارته ودخول قلوب الجمهور من خلال تحقيق انتصار مصحوبا باداء جيد حيث يدرك معلول ان الراي العام ينظر للمباراة بعين الاعتبار والاهمية القصوى . 
وسيحاول الازرق بشتى الطرق تأمين النقاط الثلاث والخروج بالانتصار المنشود من اجل توجيه انذار  مبكر وشديد اللهجة لبقية المنافسين في المجموعة وللتأكيد على طموح العبور للمرحلة الاخيرة من التصفيات معولا  في ذلك على مجموعة من اللاعبين المتميزين والاعداد المقبول نسبيا الذي خاضه في الفترة السابقة عقب  السفر الى معسكر خارجي خاضه المنتخب في تركيا لعب خلاله مباراة ودية واحدة امام الاردن. 
الازرق عانى نسبيا في الفترة السابقة من بعض الازمات ابرزها الهجوم الذي تعرض له نبيل معلول بسبب تواجده المستمر خارج البلاد وارتباطه بتحليل المباريات مع احد القتوات الفضائية وهو ما عرض اتحاد الكرة لحرج بالغ بيد ان معلول نفسه قلل من هذا الامر معتبرا انه اكثر المتابعين لكافة تفاصيل الكرة الكويتية. 
بالعودة الى اجواء مباراة منتخبنا مع لبنان فمن المرجح ان تخلو تشكيلة الازرق من مفاجأت كثيرة في ظل اعتماد معلول على مجموعة اسماء معروفه ومحددة  الا ان الاختلاف قد يكون في اسلوب اللعب، ومن المتوقع ان يدخل معلول بتشكيلة تضم خالد الرشيدي   في حراسة المرمى وامامه الرباعي مساعد ندا وخالد ابراهيم قلبي دفاع وفي مركز الظهير الايمن يعتمد على محمد فريح او سامي الصانع  فيما يتواجد فهد عوض ظهير ايسر وفي وسط الملعب يتواجد فهد الانصاري وعبد العزيز المشعان  وفيصل زايد وفي المقدمة بدر المطوع الى جوار يوسف ناصر وقد يدخل معلول بعض التغييرات على التشكيلة بحسب الحالة الفنية والبدنية للاعبيه قبل المباراة مباشرة . 
ومن المؤكد ان دكة البدلاء سيكون لها دور مؤثر في اللقاء حيث يعتبرها معلول بمثابة مخزون استراتيجي يمكن الاعتماد عليه بحسب سير المباراة خاصة وان هناك مجموعة متميزة تنتظر دورها في المشاركة مثل عبد الله البريكي وعبد العزيز المشعان وسامي الصانع وعلي مقصيد . 
وسيحاول الازرق ان يضرب بقوة في بداية المباراة من خلال الضغط على لبنان في وسط ملعبهم وفرض رقابة لصيقة على ابرز مفاتيح اللعب فيه كما سيعمل معلول على تنويع اسلوب الهجوم سواء بالاعتماد على طرفي الملعب واستغلال سرعة فهد العنزي ومهارة فيصل زايد اضافة الى امكانات بدر المطوع العالية في المنطقة الهجومية وكذلك كثرة تحركات يوسف ناصر وقدراته في العاب الهواء. 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....