الرئيسيةمحليةالجهراء لاستعادة الانتصارات امام خيطان

 الرياضي :

 

يحل الجهراء ضيفا ثقيلا علي خيطان مساء اليوم في تمام الساعة الخامسة و خمسة و ثلاثون دقيقة علي استاد ناصر العصيمي حيث يطمح أبناء القصر الأحمر الي العودة من جديد لتذوق طعم الانتصارات الذي غاب عنه بالفترة الأخيرة بعد خسارته امام السيب العماني ثم الوقوع في فخ الخسارة امام العربي بالجولة الماضية من دوري فيفا علي استاد مبارك العيار الامر الذي أضاع علي الجهراء فرصة كبيرة للاقتراب من وصافة الترتيب و سوف يكون اليوم امام اختبار صعب عندما يواجه خيطان القوي علي ارضة ( ناصر العصيمي ) حيث سيحاول صاحب الضيافة من خلال مباراة اليوم تحقيق نتيجة إيجابية و ذلك من اجل سعية نحو تضييق الفارق مع الصليبخات صاحب المركز السادس حيث يمتلك خيطان في جعبته 27 نقطة بفارق 5 نقاط عن الصليبخات قبل جولتين من انتهاء منافسات دوري فيفا .

 

نجح الجهراء في المباراة الماضية رغم الخسارة امام العربي باستعادة الروح القتالية التي كانت تميز أدائه بالمواسم الأخيرة بعدم افتقدها في مواجهه السيب العماني حيث ظهر أبناء القصر الأحمر بمستوي راقي امام الأخضر و هو ما يسعون الي استغلاله لعبور عقبة خيطان و انتظار تعثر القادسية و السالمية لدخول المثلث الذهبي الذي يضعه الفريق نصب اعينة لإنهاء الموسم بداخله .

 

ام بالنسبة لخيطان فيدخل مباراة اليوم بعدما تمكن من انتزاع نقطة غالية من فم الرهيب السماوي بالتعادل امامه سلبيا في الجولة الماضية حيث يبحث الجهاز الفني لخيطان بقيادة المدرب البرتغالي ميرندا الي جمع اكبر عدد من النقاط بغض النظر علي المستوي الفني بالفترة الحالية حيث انه يضع نصب عينية هدف و هو انهاء الموسم بالمركز السادس و هو ما يتطلب جمع اكبر عدد من النقاط و انتظار تعثر جديد للصليبيخات .

 

 يدخل أبناء القصر الأحمر مباراة اليوم بصفوف مكتملة و ذلك بعدما عاد باللقاء الأخيرة المهاجم البرازيلي فينسيوس للمشاركة في المباريات بعدما غاب لفترة طويلة بسبب الإصابة ليكمل صفوف الكتيبة الجهراوية في مباراة اليوم بينما علي الجانب الاخر فان خيطان سيعاني من غيابات كثيرة بين صفوفه بعد طرد ثلاثة لاعبين من تشكيلته الأساسية في مباراة السالمية الأخيرة و هم عادل مطر و المالي تراروي و عبد الله الشمري  الذين يعدون احد اهم الركائز الأساسية بتشكيلة الفريق هذا الموسم و هو ما سيحاول المدرب البرتغالي ميرندا التعامل مع تلك الغيابات بتكثيف عدد اللاعبين بوسط الملعب من اجل تضييق الخناق علي لاعبي الجهراء للاستحواذ علي الكرة .

 

ستحاول الكتيبة الجهراوية انهاء المهمة سريعا من بداية المباراة و ذلك لمنع خيطان من اتباع أسلوبه بالتدخلات القوية في الموسم الحالي و هو ما قد يخرج لاعبي الجهراء من تركيزهم حيث سيضغط مدرب الجهراء المونتنيغيري ميودراج بقوة من البداية عن طريق الدفع بقوته الهجومية للضغط علي دفاعات خيطان و تصيد الأخطاء و هز شباكهم مبكرا ثم التحكم في سير المباراة .

 

اما علي الجانب الاخر فسيعتمد خيطان هجوميا علي السرعة التي يتمتع بها بعض لاعبيه المميزين أمثال اللاعب الشاب عمر الحبيتر الذي يجيد التعامل في الهجمات المرتدة السريعة و يشكل ازعاج كبير لدفاعات المنافسين و يعول علية المدرب البرتغالي ميرندا لخطف هدف قد يمنحه ثلاث نقاط هامه للغاية في مشواره بدوري فيفا .

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة