الرئيسيةالدورى الاسبانىالحكم المتوقع صدوره على رونالدينيو ومدة سجنه

رونالدينيو نجم البرازيل السابق

سبورت 360 –  يعيش الأسطورة البرازيلية رونالدينيو، نجم نادي برشلونة السابق، أوقات صعبة للغاية بعد إلقاء القبض عليه في باراجواي.

وتم القبض على رونالدينيو وشقيقه أثناء تواجدهما في أحد فنادق باراجواي، بسبب دخولهما البلاد بجوازات سفر مزيفة وبطاقات هوية مزورة.
رونالدينيو قد يقضي ستة أشهر في السجن

وأشارت صحيفة سبورت الكتالونية، أن رونالدينيو وشقيقه قد يقضيان ستة أشهر في السجن، بتهمة استخدام جوازات سفر مزورة لدخول باراجوي.
ويدعي رونالدينيو وشقيقه أنهم تعرضوا للخداع لقبول الوثائق وأبرياء من ارتكاب أي مخالفات. وأدعوا بأن جوازات السفر سلمت لهم كمجاملة.

ورفض القاضي الإفراج عنهم بكفالة، مما سيجبر رونالدينيو وشقيقه روبرتو أسيس، إلى البقاء في السجن حتى إجراء محاكمة.
وجاء قرار القاضي لأنه يعتقد بأن الأخوان قد يهربان من البلاد وبالتالي لن يضطرا إلى حضور جلسات المحاكمة.
ويرجع الأمر إلى عام 2019، بعد سحب جوازات السفر البرازيلية والإسبانية من رونالدينيو، بسبب ضرائب وغرامات غير مدفوعة على أحد المباني الغير قانونية التي يمتلكها اللاعب المعتزل.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....