الرئيسيةعالميةالحكم تسفاير يعترف بحرمان ليفركوزن من ضربة جزاء

ليفركوزن (د ب أ)- دافع الحكم الألماني فيليكس تسفاير عن قراره بإيقاف مباراة باير ليفركوزن وبوروسيا دورتموند الأحد في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) ولكنه اعترف بأنه  ارتكب خطأ فادحا بعدم احتساب ضربة جزاء لفريق ليفركوزن.

وكانت المباراة توقفت لعدة دقائق بقرار من الحكم وسط احتجاجات لاعبي  ليفركوزن ومديرهم الفني روجر شميت على هدف المباراة الوحيد الذي سجله الجابوني بيير إيمريك أوباميانج لفريق دورتموند كما احتج شميت على طرده ورفض في البداية مغادرة الملعب إلى المدرجات.

واضطر الحكم، إزاء هذا الموقف من شميت، إلى إخراج اللاعبين من  المستطيل الأخضر طبقا للوائح التي تنص على هذا في حالة رفض المدرب تنفيذ  قرار الطرد ولكنه أعاد اللاعبين مجددا للملعب بعد خروج شميت إلى  المدرجات.

واحتج لاعبو ليفركوزن ومدربهم على الحكم بدعوى أنه سمح لدورتموند بلعب  الضربة الحرة التي جاء منها الهدف على بعد عدة أمتار من مكان وقوع الخطأ  ليسجل الجابوني بيير إيمريك أوباميانج هدف التقدم لدورتموند.

وبعد تسع دقائق من توقف المباراة في الدقيقة 65، استأنف الفريقان المباراة. وبحث ليفركوزن عن هدف التعادل بعد استئناف اللقاء ولكن غضب الفريق تفاقم عندما تغاضى الحكم عن احتساب ضربة جزاء للفريق اثر ضربة رأس لعبها المكسيكي خافيير (تشيتشاريتو) هيرنانديز مهاجم ليفركوزن وارتدت من يد سوكراتيس باباستوبولوس لاعب دورتموند.

وقال تسفاير إلى الصحفيين: “السيد شميت تصرف بشكل وبأسلوب غير رياضي مما استدعى طرده إلى خارج الملعب ولكنه لم يرضخ لقرار الطرد.. في هذه  الحالة، تنص اللوائح على إيقاف المباراة أو إلغائها أيضا. خرجنا إلى غرف تغيير الملابس وأوضحنا الموقف بهدوء”.

واعتذر شميت بعد هذا عن تصرفه موضحا أنه كان بطيئا في تنفيذ قرار الطرد  حيث سعى لمعرفة تفسير هذا القرار من الحكم الذي كان في وسط الملعب على  بعد 45 مترا منه”.

وقال تسفاير: “المدرب شميت غضب بسبب استقبال شباك فريقه للهدف.. وشعرت  بأن الأنسب في هذا الموقف هو البقاء على هذه المسافة”.

وحظي الحكم بمساندة سريعة من هيربرت فاندر رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الألماني للعبة حيث قال: عندما يرفض لاعب أو حتى مدرب ترك الملعب بعد  طرده، يتعين إيقاف اللعب ويكون التهديد بإلغاء المباراة هو الفقرار الصائب.. على أي حال، لا يحق للمدرب تجاهل تنفيذ القرار والمطالبة  بتفسير من الحكم وبهذا الأسلوب”.

ودافع تسفاير عن قراره بشأن تنفيذ الضربة الحرة لدورتموند من هذا المكان لكنه اعترف بأن ليفركوزن كان يستحق ضربة جزاء نتيجة اعتراض سوكراتيس لكرة تشيتشاريتو بيده ليمنع هدف التعادل.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة