Home عالمية «#الخليفي» أمام #المدعي السويسري: ليــس لــدي مـا أخــفيـه

«#الخليفي» أمام #المدعي السويسري: ليــس لــدي مـا أخــفيـه

«#الخليفي» أمام #المدعي السويسري: ليــس لــدي مـا أخــفيـه

برن – أ ف ب: أكد القطري ناصر الخليفي، رئيس مجموعة «بي ان» الإعلامية رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، أنه «مطمئن البال» بعد الاستماع إليه من قبل مكتب المدعي العام السويسري، في إطار تحقيق حول ما أثير عن منح حقوق بث مباريات كأس العالم لكرة القدم.

وقال الخليفي للصحافيين خارج المبنى الذي يضم مكتب المدعي العام في العاصمة السويسرية برن، بعد جلسة الاستماع التي امتدت لساعات، «ليس لدي ما أخفيه».

أضاف «طلبت أن آتي إلى سويسرا لتقديم إيضاحاتي. أنا في تصرف المدعي العام في حال أراد رؤيتي مجددا. قدمت (إلى سويسرا) مطمئن البال، وأغادر مطمئن البال جدا». وكان الخليفي (43 عاما) وصل صباحا إلى مكتب المدعي العام في برن، للاستماع إليه في التحقيق الذي يشمل أيضا الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الفرنسي جيروم فالك.

وكشف مكتب المدعي العام في 12 أكتوبر، أنه فتح منذ مارس الماضي، تحقيقا بشأن الخليفي وفالك على خلفية منح مجموعة «بي إن» ومقرها الدوحة، حقوق البث التلفزيوني لمونديال 2026 و2030، وهي تهم نفاها المعنيون.

وفي تصريحات، قال المدرب الإسباني لسان جيرمان أوناي إيمري إن الخليفي كان حاضرا معنا في مارسيليا (لمباراة القمة ضد نادي المدينة ضمن بطولة فرنسا). تحدثنا قبل المباراة وبعدها. أنا والفريق بأكمله على ثقة بالرئيس. هو مطمئن البال»، مشيرا إلى أن التحقيق لن يؤثر على تركيز اللاعبين، في مباراة نيس، الجمعة، بالدوري.

ونفت مجموعة «بي إن» التي تعد شبكة «بي إن سبورتس» أبرز أعمدتها الرئيسية، بشكل قاطع وجود فساد في نيلها حقوق البث، علما أنها تستحوذ على حقوق بث عدد كبير من المسابقات الرياضية الكبرى. وأفاد متحدث باسم الشبكة في وقت سابق هذا الشهر، أن «الشروط المالية كانت الأكثر فائدة لفيفا»، في العقد الذي يغطي بث المونديال في منطقتي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. كما اعتبرت مصادر مقربة من الخليفي أن الاتهامات الموجهة إليه «عبثية»، مشيرة إلى أن «الحقوق التلفزيونية موضع التحقيق لا ترتبط سوى بمنطقة الشرق الأوسط والمغرب (العربي)، حيث لا تواجه مجموعة بي إن أي منافسة. لماذا سيعمد ناصر الخليفي إلى إفساد» معنيين بالمسألة «في غياب أي منافسين؟».

ويعد الخليفي أحد أبرز الوجوه الرياضية القطرية عالميا. وهو يتبوأ منصب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة «بي إن»، كما يرأس سان جيرمان المملوك من هيئة قطر للاستثمارات الرياضية منذ العام 2011. ويتولى أيضا رئاسة اتحاد التنس والأسكواش والريشة الطائرة.

 



LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here