الرئيسيةخليجيةالدحيل بطلاً لكأس قطر بفوزه على السد

الدوحة – الرياضي:
توج الدحيل بلقب كأس قطر لكرة القدم بتغلبه على السد 2-1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الجمعة.
وتقدم السد بهدف سجله حسن الهيدوس في الدقيقة 19 وتعادل إسماعيل محمد في الدقيقة 77 ويوسف العربي في الدقيقة الحادية عشر من الوقت المحتسب بدلا من الضائع من ركلة جزاء.
وشهدت المباراة حصول تشافي هيرنانديز وبغداد بونجاح لاعبي السد وجوزوالدو فيريرا مدرب السد على البطاقة الحمراء، بسبب اعتراضهما على قرار الحكم بالعودة لتقنية الفيديو واحتساب ركلة الجزاء التي جاء منها هدف فوز الدحيل.
وكان السد قد تأهل للمباراة النهائية بعد فوزه على الريان بركلات الترجيح 4-2 بعد تعادلهما في الوقت الأصلي 2-2، فيما تأهل الدحيل بتغلبه على الغرافة 6-1. وكان الدحيل توج بلقب الدوري القطري لهذا الموسم للمرة السادسة في تاريخه.
ويستعد الدحيل لمواجهة مضيفه العين الإماراتي في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال آسيا في7 مايو المقبل، فيما يستعد السد لمواجهة ضيفه الأهلي السعودي يوم 6 مايو المقبل في ذات الدور.
جاءت بداية الشوط الأول متوسطة المستوى وانحصر اللعب في وسط الملعب في الخمس دقائق الأولى من المباراة.
وفي الدقيقة السادسة كاد الدحيل أن يفتتح التسجيل، عندما لعبت كرة طولية وصلت إلى المعز علي داخل منطقة الجزاء ثم مررها إلى يوسف العربي إلا أن بيدرو ميجيل، مدافع السد، تألق وأبعد الخطورة.
ورد السد في الدقيقة العاشرة عندما تقدم أكرم عفيف من الناحية اليسرى ومرر كرة عرضية، ارتقى إليها بغداد بونجاح الخالي من الرقابة وقابلها بضربة رأس لكن كرته علت العارضة.
وفي الدقيقة 12 أهدر بونجاح فرصة هدف للسد عندما مرر اكرم عفيف كرة رائعة من الناحية اليسرى لكن بونجاح فشل في تحويلها إلى المرمى.
وتقدم السد بالهدف الأول في الدقيقة 19 عندما لعبت ركلة ركنية قابلها بغداد بونجاح بضربة رأس غير متقنة، ليتابعها حسن الهيدوس بتسديدة من داخل منطقة الست ياردات إلى داخل المرمى.
فرض الدحيل سيطرته على مجريات اللعب بحثا عن تسجيل هدف التعادل، وتراجع السد لوسط ملعبه في محاولة للحفاظ على نظافة شباكه.
وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 30 والتي كادت أن تشهد هدف التعادل للدحيل عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليسرى استلمها يوسف العربي داخل منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية قوية لكن بيدرو مدافع السد تألق وأبعد الكرة.
وكاد السد أن يضيف الهدف الثاني من هجمة مرتدة في الدقيقة 39 عندما وصلت الكرة إلى بغداد بونجاح، الذي سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها علت العارضة.
وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة أهدر يوسف العربي فرصة تعديل النتيجة عندما مرر نام تي هي كرة عرضية من الجانب الأيسر قابلها بضربة رأس، لكن كرته مرت بجوار القائم بسنتيميترات قليلة.
ومع بداية الشوط الثاني، بادر السد بشن هجمات متتالية بحثا عن تسجيل هدف ثاني يربك به حسابات الدحيل.
وكاد السد أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 48 عندما لعبت كرة طولية إلى باليومد بونجاح الذي راوغ مدافعي الدحيل، لكنه تباطأ في تسديد الكرة قبل أن يتمكن لوكاس مينديز مدافع الدحيل من إبعادها.
بعدها فرض الدحيل سيطرته على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات متتالية بحثا عن تعديل النتيجة، في نفس الوقت تراجع السد لوسط ملعبه من اجل الحفاظ على تقدمه، واعتمد على شن الهجمات المرتدة مستغلا الاندفاع الهجومي لمنافسه.
وكاد الدحيل أن يعادل النتيجة في الدقيقة 49 عندما لعبت الكرة إلى نام تي هي داخل منطقة جزاء السد من الناحية اليسرى، وسدد كرة قوية لكنها مرت بجوار القائم.
وفي الدقيقة 55 تألق سعد الدوسري حارس السد وأنقذ فريقه من هدف مؤكد، عندما وصلت الكرة إلى يوسف العربي داخل منطقة جزاء السد وسدد كرة قوية اصطدمت باحد مدافعي السد قبل أن يتألق الدوسري ويبعدها.
وكاد السد أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 63 عندما وصلت الكرة إلى حامد إسماعيل داخل منطقة جزاء الدحيل من الناحية اليمنى وسدد كرة قوية لكن كلود أمين حارس الدحيل تألق وأبعد الكرة.
واستمرت سيطرة الدحيل على مجريات اللعب وتوالت محاولاته بحثا عن تسجيل هدف التعادل، لكنه فشل في اختراق الدفاع القوي والمنظم للسد لينحصر اللعب في وسط الملعب.
وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 77 والتي شهدت هدف التعادل للدحيل عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليمنى استلمها يوسف العربي داخل منطقة جزاء السد ومررها إلى إسماعيل محمد الذي قابلها بتسديدة قوية، لكنها اصطدمت ببيدرو وارتدت له مرة أخرى ليسددها هذه المرة إلى داخل المرمى.
وفي الدقيقة 83 أهدر نام تي هي فرصة تسجيل الهدف الثاني للدحيل عندما وصلت إليه الكرة داخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى وسدد كرة قوية مرت بجوار القائم الأيسر للحارس سعد الدوسري بسنتيميترات قليلة.
واستمرت محاولات الفريقين بحثا عن تسجيل هدف الفوز في الوقت المتبقي، وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع استلم يوسف العربي الكرة داخل منطقة جزاء السد، ليتدخل مرتضى مدافع السد، إلا أن العربي سدد كرة أرضية أول أمسكها الحارس.
واستمر اللعب بعد هذه الهجمة، إلا أن الحكم عاد لحكم الفيديو بعدها بدقيقة واحتسب ركلة جزاء، شهدت العديد من الاعتراضات من جانب الجهاز الفني ولاعبي السد، إلا أن يوسف العربي سددها بنجاح إلى داخل المرمى مسجلا الهدف الثاني للدحيل في الدقيقة الحادية عشر من الوقت المحتسب بدلا من الضائع ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....