الرئيسيةعالميةالدنماركي يهدد البرازيلي بالخروج المبكر!

 

 

ريو دي جانيرو- ا ف ب: تخوض البرازيل فرصتها الأخيرة بمواجهة الدنمارك اليوم الأربعاء في الجولة الثالثة والأخيرة، وتسعى لتخطي الدور الأول في سعيها إلى فك النحس الأولمبي والتتويج بالذهب الوحيد الذي ينقص سجله المرصع بالألقاب القارية والعالمية.

وخيبت البرازيل آمال جماهيرها في المباراتين الأوليين وعجز مهاجموها في مقدمتهم نيمار عن هز الشباك.

ولم يقدم نيمار أي شيء يذكر حتى الآن وهو الذي تعقد عليه آمال كبيرة لصنع الفارق بالنظر إلى موهبته وخبرته الكبيرة سواء دوليا أو في الليجا. وأمام عرضه المخيب قامت الجماهير بالغناء في الملعب خلال المباراتين أمام جنوب أفريقيا والعراق: “مرتا أفضل من نيمار” في إشارة إلى نجمة سيلساو السيدات.

ويدرك نيمار جيدا أن الفوز وحده سيؤمن التأهل إلى ربع النهائي ومواصلة المشوار بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية، وأن أي نتيجة غير ذلك قد تجعله خارج المسابقة.

وتخوض البرازيل غمار العرس الأولمبي للمرة الثالثة عشرة وهي خسرت المباراة النهائية 3 مرات أعوام 1984 و1988 و2012، وحلت ثالثة مرتين عامي 1996 و2008، ورابعة عام 1976.

وستحاول الدنمارك الصمود أمام أصحاب الأرض على أمل الخروج بنقطة التعادل التي ستضعها في الدور الثاني وتضمن لها الصدارة في حال فوز جنوب أفريقيا على العراق.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....