Home خليجية الريان يبحث عن نقطة التتويج أمام الوكرة

الريان يبحث عن نقطة التتويج أمام الوكرة

الريان يبحث عن نقطة التتويج أمام الوكرة

الدوحة- الرياضي:

سيكون الريان امام فرصة حسم اللقب للمرة الاولى منذ 21 عاما عندما يتواجه مع الوكرة السبت في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري القطري لكرة القدم.

ويحتاج الريان الى نقطة التعادل من اجل حسم اللقب رسميا قبل خمس مراحل على ختام الموسم ويبدو هذا الامر في متناوله تماما كون الوكرة الوكرة يحتل المركز التاسع (23 نقطة) ويصارع من اجل تجنب الهبوط.

ويزيد من سهولة المهمة ان الريان استعاد قائده وهداف الدوري رودريغو تاباتا بعد تعافيه من الاصابة ليقدم بالتالي اضافة هامة جدا الى جانب سيباستيان سوريا والاسباني سيرخيو غارسيا والباراغوياني فيكتور كاسيريس والكوري الجنوبي كوه ميونغ جين.

اما الوكرة ورغم صعوبة مهمته، فهو سيسعى اقله الى نقطة التعادل بقيادة الارجنتيني ساشا سباستيان وماهر يوسف والمغربي محسن متولي.

وقد تشهد المرحلة هبوط مسيمير الذي تنتظره مواجهة شاقة امام الجيش الوصيف، كما لا يزال الصراع قائما بقوة على الوصافة بين الجيش ولخويا حامل اللقب والسد، او المربع الذهبي الذي لا يزال ام صلال والعربي يحلمان بالوصول اليه.

كما يتنافس الوكرة والاهلي والخور والخريطيات وقطر على تفادي الهبوط مع مسيمير.

ولن يجد الجيش الوصيف (39 نقطة) أي صعوبة في مواصلة انتصاراته على حساب مسيمير الاخير (4 نقاط)، فيما يصطدم السد الرابع (35 نقطة) والعائد الى سكة الانتصارات بالغرافة الثامن (28 نقطة) الذي يكافح منذ تولي تدريبه البرتغالي بدرو من اجل تحسين ترتيبه.

ويسعى السد الى تثبيت قدميه في المربع الذهبي والاستمرار في المنافسة على الوصافة، بينما يحاول الغرافة استعادة الانتصارات المتوقفة منذ المرحلتين الماضيتين لتحسين ترتيبه وان كان عليه في المقام الاول تفادي اخطاء حراسه ودفاعه التي دفع ثمنها كثيرا هذا الموسم.

ويحلم ام صلال الخامس (31 نقطة ) بتكرار مفاجأة المرحلة الاولى والتفوق على لخويا حامل اللقب والثالث (37 نقطة).

والفرصة قائمة امام ام صلال خاصة ان لخويا يدخل اللقاء بمعنويات سيئة بعد خسارته المدوية امام الريان (صفر-5) في المرحلة الماضية ثم تعادله السلبي قاريا مع ذوب اهان الايراني.

وسكون العربي السادس (30 نقطة) امام فرصة العودة الى الانتصارات والتمسك بآمال التأهل للمربع الذهبي عندما يواجه الخريطيات الثاني عشر والمهدد بالهبوط (21 نقطة).

وفي مواجهة تبدو متكافئة رغم فارق النقاط بينهما، يأمل السيلية السابع (28 نقطة) تخطي منافسه العنيد الاهلي العاشر (22 نقطة).

وامال السيلية في الوصول الى المربع الذهبي ضئيلة لكنه سيسعى جاهدا الى المحافظة عليها، فيما سيكون لا بديل للاهلي عن الفوز بعد ان اشتد الصراع على الهبوط.

وفى اقوي مواجهات البقاء، سيكون الصدام قويا ومثيرا بين قطر الثالث عشر (20 نقطة) والخور الحادي عشر (21 نقطة).

ويعيش قطر حالة فنية ومعنوية جيدة بعد فوزه في مبارياته الثلاث الاخيرة، وذلك خلافا للخور الذي تلقى ثلاث خسائر متتالية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here