الرئيسيةالدوري الانجليزيالسيتي كلاكيث ثالث فوز وصدارة

قول :

واصل مانشستر سيتي مسيرته المثيرة للاعجاب بتحقيق فوزه الثالث على التوالي في الدوري المحلي بهدفين دون رد على ملعب نادي إيفرتون “جوديسون بارك” مساء اليوم الأحد في واحدة من أهم مباريات الجولة الثالثة من البريميرليج 2016/2015.

ودخل السيتي هذه المباراة واضعًا الفوز على رأس أولوياته من أجل الانفراد بصدارة المسابقة بعد سقوط منافسه وعدوه اللدود “مانشستر يونايتد” في فخ التعادل على ملعب أولد ترافورد يوم أمس أمام نيوكاسل يونايتد.

وكان الفريق السماوي قد انتصر على ويست بروميتش البيون وتشيلسي في المباراتين السابقتين بنفس النتيجة “3/صفر” لكنه لم يستطع تكرار نفس النتيجة أمام إيفرتون العنيد الذي يعد ملعبه واحد من أصعب الملاعب بالنسبة لمانشستر سيتي على وجه التحديد.

لكن رفاق يايا توريه تجاوزوا الأزمة النفسية التي تواجههم دائمًا على ملعب جوديسون بارك بتحقيق رابع فوز لهم هناك في آخى 19 زيارة، علمًا بأن السيتي خسر هناك 10 مرات وتعادل في خمس.

ولم تكن الصدارة المطلقة وهزيمة جوديسون بارك المكاسب الوحيدة من مباراة اليوم، فقد ورفع فريق المدرب التشيلي “مانويل بيلجريني” رصيد انتصاراته المتتالية في الدوري منذ نهاية الموسم الماضي لتسع انتصارات، وهو ما لم يحققه منذ شهر يناير 2014.

المهاجم الدولي البلجيكي “روميلو لوكاكو” كان أخطر لاعب على مرمى جو هارت هذا المساء، إلا أنه أخفق في هز الشباك رغم الكرات الكثيرة التي حصل عليها، ولعل أبرز لقطة تلك التي ظهر فيها في نهاية الشوط الأول من المباراة حين تصدت العارضة لتسديدته القوية في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل من ضائع.

لكن النجم الإسباني “دافيد سيلفا” رد بمحاولة جادة على لوكاكو في أول دقيقتين من الشوط الثاني وحينها ناب القائم الأيسر لمرمى التوفيز عن الحارس الأميركي تيم هاورد في التصدي للكرة.

وعند انتصاف الوقت الأصلي للقاء، صنع أغلى لاعب في تاريخ إنجلترا “رحيم سترلينج” هدف التقدم بتمريرة جميلة للظهير الأيسر الصربي “ألكسندر كولاروف” على أقصى يسار منطقة الجزاء سددها من الزاوية الضيقة لتيم هاورد.

وأجرى بيلجريني بعد هذا الهدف تغييرين بهدف تنشيط الهجوم فدفع بويلفريد بوني وسمير نصري بدلاً من أجويرو وسترلينج.

وقبل نهاية المباراة بثلاث دقائق، نجح النجم الفرنسي “سمير نصري” في إضافة الهدف الثاني للسيتي بعد حصوله على تمريرة مميزة من يايا توريه بفضل لعبة ثنائية بينهما “وان تو”.

وبهذه النتيجة يرفع السيتي رصيده لتسع نقاط، لكن عليه انتظار نتيجة مباراة قمة الجولة مساء غد الاثنين بين آرسنال وليفربول على ملعب الإمارات، فإذا فاز ليفربول سيواصل مشاركته في الصدارة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة