الرئيسيةخليجيةالشباب لإنقاذ موسمه أمام التعاون .. والهلال يصطدم بالفيصلي في كأس الملك

تنطلق اليوم منافسات الدور ربع النهائي لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين السعودي لكرة القدم، حيث تقام مباراتين في تلك المرحلة الحاسمة ثالث بطولات الموسم الحالي للكرة السعودية.

الشباب سيكون في استقبال التعاون بمواجهة تحمل طموحات إنقاذ موسم محبط بالنسبة لليوث، حيث أكد المصري عادل عبدالرحمن المدير الفني الحالي للفريق أن بطولة الكأس هي الامل الأخير للفريق من أجل تحقيق شيء يذكر في الموسم الحالي بعد التراجع للمركز الخامس بدري عبداللطيف جميل، والخروج من كأس ولي العهد ثم دوري أبطال آسيا.

لكن عبدالرحمن يدرك مدى صعوبة المهمة حيث لم يعد بالفوز بالبطولة، وتبقى أزمة الشباب دائما عدم ثبات المستوى، ليس من مباراة لأخرى فحسب، ولكن من شوط لآخر أيضا.

فلا يستطيع الفريق الأداء بنفس المجهود البدني والفني في الشوط الأول والحفاظ عليه في الثاني.

أما التعاون فيطمح لتحقيق مفاجأة خاصة أنه بوضعية جيدة في دوري جميل وليس مهدداً وعادة ما تكون بطولة الكأس فرصة أمام الأندية الساعية لتحقيق مفاجآت وإقصاء الكبار.

وفي مواجهة أخرى سيكون الهلال ضيفا على الفيصلي، ويتطلع خلالها الزعيم لتأكيد تفوقه على مضيفه ليس فقط في تلك المباراة ولكن في سجل المواجهات الذي لا يعرف سوى انتصارات الأزرق وتعادل وحيد كان بالدور الأول للموسم الحالي.

ولا جدال على أن هلال جورجيوس دونيس قد تغير شكلا ومضمونا وأصبح الفريق ذو أنياب هجومية حقيقية، لكن يبقى انعكاس ذلك على أرض الواقع من خلال اختبار مثل بطولة الكأس التي لا تعترف بمقاييس الأداء الجمالي.

كما يحتاج الهلال أيضاً لأن يبرهن على أن تعثره الأخير أمام الرائد بالتعادل في دوري عبداللطيف جميل ليس سوى كبوة ويعود الفارس سريعاً لصهوة جواده.

أما الفيصلي فيحاول تجاوز صدمة الخسارة القاسية أمام النصر بخماسية، فلم يعد الفيصلي محطة تعثر الكبار مثلما كان بداية الموسم الحالي.

وبالتالي فإن بطولة الكأس ربما تكون فرصة للتعويض بالنسبة للفيصلي أيضا.

وكان النصر آخر المتأهلين لربع نهائي البطولة بالفوز الكبير على نجران أمس 4-2

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة