الرئيسيةمحليةالشباب يفرمل الكويت

الرياضي :

سقط الكويت في فخ التعادل السلبي امام منافسه الشباب ضمن منافسات الجولة السادسة لدوري فيفا ليرفع الكويت رصيده الى النقطة 14 فيما يصل الشباب الى النقطة السادسة ليفرط العميد بذلك في فرصة الانفراد بالصدارة ويسدي الشباب خدمة الى الفريق السماوي والذي تربع على قمة البطولة بهذه النتيجة.
لم يظهر الكويت بشكله المعتاد في شوط المباراة الاولى حيث غابت الفاعلية بشكل كبير عن المرمى وحاول الشباب من جانبه تأمين الجوانب الدفاعية مع الاعتماد على الهجوم المرتد السريع ف المساحات الشاغرة بدفاعات العميد ولكن من دون جدوى بسبب القلة العددية للاعبي الشباب في الجانب الهجومي وسدد عبد الله البريكي كرة قوية مرت بجوار القائم وعاد بعدها باستوس وحاول الاختراق من عمق الملع بوقبل ان يسدد مباشرة تدخل الدفاع وابعد الكرة في اللحظات الاخيرة ليبقى الوضع على ما هو عليه بين الفريقين بالتعادل السلبي بدون اهداف
وبمرور الوقت بدات معنويات لاعبو الشباب في الارتفاع فيما توترت اعصاب لاعبو العميد بشكل واضح وبدا الاستعجال ظاهرا على اداء لاعو الكويت وهو ما اهدر عليهم العديد من الفرص السهلة امام المرمى وتقدم شريدة الشريدة من وسط الملعب من اجل الزيادة الهجومية ومعاونة زكلاءه باستوس ووليد علي ورضا قوغان وتمركز شادي الهمامي في وسط الملعب ليقوم بدور صانع اللعب ومحور الارتكاز الاساسي في الوسط.
ومرت الدقائق وسط حالة هجومية بيضاء ودفاع ازرق محكماحبط من خلاله الشباب كل محاولات العميد في الوصول الى شباك الشباب لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلب بدون اهداف.
 وفي الشوط الثان حاول الكويت تكثيف الضغط الهجومي وساعده على ذلك تراجع الشباب تماما الى وسط الملعب وسدد شادي الهمامي كرة قوية مرت من امام الجميع وعاد بعدها وسدد ولي علي كرة قوية اخطات المرمى ودفع المدير الفني عبد العزيز حمادة باللاعب فهد العنزي بدلا من البرازيلي باستوس بسبب تعرضه للاصابة واستحالة تواجده ف ارضية الملعب.
واستغل الكويت دخول العنزي من خلال الاعتماد عليه في الجانب الايمن بفضل سرعته الكبيرة ولكن التكتل الدفاعي للشباب حال دون اى جديد في نتيجة المباراة
وتوالت الفرص البيضاء على مرمى الكويت وانقذ حارس المرمى اكثر من كرة خطيرة وابقى على حظوظ فريقه في تحقيق نتيجة ايجابية من المباراة .
ولجأ العميد الى سلاح التصويبات بعيدة المدى عن طريق شادي الهمامي وسامي الصانع وعبد الله البريكي ولكن استمرت حالة عدم التركيز واضحة على اداء لاعبو الكويت.
ودخل عبد الهادي خميس بديلا عن سامي الصانع ي مغامرة هجومية للعميد واشهر الحكم الكارت الاحمر لعبد الله سلامة مدافع الشباب للتحصل على كارت اصفر ثاني ومرت الدقائق بلا جديد لنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

 

1

2

3

تصوير / سامي الخصاف

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....