الرئيسيةمحليةالصانع و البريكي يقودان العميد لإسقاط الرفاع في الأسيوية

الرياضي :

نجح الكويت في تحقيق فوز صعب علي حساب ضيفة الرفاع البحريني ضمن منافسات الجولة الثانية من بطولة كاس الاتحاد الأسيوي حيث تمكن العميد من تحويل تأخره بهدف للرفاع عن طريق المحترف الأردني عبد الله ذيب بالدقيقة 26 لفوز بثنائية سامي الصانع و عبد الله البريكي بالدقائق 51 و 72 ليؤمن الأبيض الصدارة برصيد 6 نقاط متساويا مع الجيش السوري مع أفضلية للأبيض في فارق الأهداف بينما يبقي الرفاع بدون رصيد من النقاط .
جاءت المباراة مثيرة حيث ظهرت خلالها رغبة كلا الفريقين في اقتناص الثلاث نقاط حيث يعد الأبيض خرج بأكثر من مكسب من تلك المباراة في ظل إشراك الجنرال لاكثر من لاعب صاعد أمام خبرة لاعبي الرفاع و نجح لاعبوا العميد الشباب في الاختبار و تامين الصدارة البيضاء .
 
خبرة الرفاع تمنحه التقدم
 
جاء شوط المباراة قوي بين الطرفين حيث حاول كلاهما خطف هدف التقدم حيث دخل الأبيض المباراة بتشكيل هجومي واضح من اجل استغلال عاملي الأرض و الجمهور و الضغط علي دفاعات الرفاع البحريني لخطف هدف التقدم الذي يبحث عنه أبناء الجنرال حيث حاول العميد تنويع الهجمات من خلال استغلال سرعة لاعبيه علي الأطراف خاصة عبر طلال جازع و احمد الصقر أو عبر الاختراق من العمق عبر الكرات القصيرة بين الثنائي عبد الهادي الخميس و البرازيلي روجيريو و لن جميع الهجمات البيضاء علي المرمي البحريني افتقدت للدقة في إنهائها الأمر الذي كان يوقفها أمام الدفاعات البحرينية المنظمة خاصة ان الهجمات الكويتية كان يغلب عليها التسرع الأمر الذي كان يجعلها صيدا سهلا للمدافعين البحرانيين .
بينما علي الجانب الأخر اعتمد الرفاع علي الهجمات المرتدة السريعة أملا في استغلال المساحات المتواجدة خلف مدافعي الكويت الذين اندفعوا هجوميا لتقديم دور المساندة للاعبي الوسط و الهجوم الأمر الذي اوجد مساحات كبيرة خاصة خلف المدافع الدولي المخضرم فهد عوض و هو ما استغله الفريق البحريني عن طريق تنظيم هجمة مرتدة سريعة تتهيأ الكرة أمام الأردني عبد الله ذيب الذي سدد كرة صاروخية سكنت شباك مصعب الكندري ليضع الضيف البحريني في المقدمة بالدقيقة 26 .
عقب الهدف تراجع الرفاع اليم ناطقة الدفاعية للخروج بتلك النتيجة من هذا الشوط الأول بينما كثف الأبيض هجماته و التي كانت جميعها تفتقد للخطورة بسبب الفردية التي اتبعها مهاجموه في شن الهجمات علي دفاعات الفريق البحريني لينتهي الشوط الأول بتقدم الرفاع بهدف ذيب .
 
انتفاضة العميد
 
جاءت بداية الشوط الثاني قوية من جانب الأبيض خاصة مع إشراك المدرب الوطني محمد إبراهيم للثنائي عبد الله البريكي و التونسي شادي الهمامي اللذان أعادا الاتزان للأبيض و هو ما تبعة نجاح العميد بادراك هدف التعادل مبكرا مع بداية الشوط عن طريق المتألق سامي الصانع الذي تلقي تمريره طولية متقنة من حسين حاكم ليضعها الصانع بمهارة كبيرة في شباك الرفاع مدركا التعادل بالدقيقة 51 .
و لم يكتفي العميد بادراك التعادل حيث واصل ضغطه المكثف علي دفاعات الرفاع البحريني من اجل اقتناص هدف التقدم خاصة في ظل التراجع الكبير الذي ظهر علي لاعبي الرفاع حيث فضلوا الحفاظ علي نقطة التعادل عن طريق التراجع لمناطقهم الدفاعية و التصدي لسيل الهجمات البيضاء علي مرماهم و هو ما كاد أن ينجح فيه لولا البديل عبد الله البريكي الذي نجح في تسجيل هدف التقدم بعدما تلقي هدية رائعة من سامي الصانع ليسكنها الشباك الخالية و يضع الأبيض في المقدمة بالدقيقة 72 .
و بعد هدف التقدم الكويتي بدا الفريق البحريني في فت خطوطه و التحرك نحو مرمي العميد الأمر الذي خلق الكثير من المساحات أمام مهاجمي العميد الذين صالوا و جالوا فيها و سنحت لهم الكثير من الفرص المحققة لإضافة الهدف الثالث و لكن الرعونة في إنهاء الهجمات حرمتهم من زيادة حصيلة الأهداف لتنتهي المباراة بفوز العميد و التربع علي صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط متساويا ع الجيش السوري مع تفوق الأبيض بالأهداف .

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....