الرئيسيةمحليةالعين على الديربي .. في لقاء حربي

الرياضي :

تتوجه انظار كل متابعي كرة القدم الكويتية و الخليجية نحو منطقة حولي و بالتحديد استاد محمد الحمد من اجل متابعة قمة الكرة الكويتية و الخليجية بين القطبين القادسية و العربي ضمن منافسات الاسبوع الثاني عشر من دوري فيفا تلك المباراة التي تشهد تنافس كبير بين الفريقين في كل شئ فالعربي الذي يتربع علي صدارة الترتيب برصيد 25 نقطة يدخل تلك المواجهه املا في الابتعاد بقمة الدوري ولكنه سيصطدم بطموحات الاصفر الذي سيخوض تلك المباراة املا في استعادة موقعه بمشاركة العربي الصدارة حيث ان الملكي لن يتحمل خسارتين متتاليتين فبعد الوقوع امام العميد بالجولة الماضية بات مطالبا بضرورة الفوز للاستمرار في قمة الترتيب و عدم التراجع و ترك الوصافة لصالح الابيض الكويتي .
ستقام مواجهه اليوم في تمام الساعه السادسة و النصف مساءا و يحتضنها استاد محمد الحمد حيث من المتوقع ان تشهد حضورا جماهيريا كبيرا خاصة في ظل التنافس الكبير بين جمهور القطبين حيث يشهد الموسم الحالي منافسة خاصة فيما بينهما لمقارنة الحضور في مباريات دوري فيفا و ان كانت الافضلية حتي الان تصب في صالح ابناء المنصورية و لكن تاتي تلك القمة الكروية لتبرهن دعم الجماهير القدساوية للاصفر في تلك المواجهه الهامة بمشواره بدوري فيفا هذا الموسم .
شهدت الفترة الماضية حالة من الاستنفار داخل القلعة الصفراء تحديدا بعد الخسارة امام الابيض حيث اعلن الجهاز الفني بقيادة المدرب الاسباني انطونيو حالة الطواري من اجل الوقوف علي اسباب المستوي الباهت الذي ظهر عليه الفريق في تلك المواجهه فعلي الرغم من كثرة الغيابات الا ان اللاعبون لم يلعبوا سوي الربع ساعه الاولي و هو ما ركز عليه الاسباني انطونيو من اجل علاجة لتفادي تكراره امام الاخضر حيث لم يعد هناك مجال لخسارة اي نقطة خاصة من منافسي القمة .
بينما علي الجانب الاخر تبدو الامور هادئة و مستقرة داخل القلعة الخضراء حيث يسير الفريق بخطي ثابتة و تمكن من الفوز في الجولة الماضية علي الجهراء بثنائية و لكن ركز لجهاز الفني للاخضر بقيادة الصربي بونياك علي بعض المهام الهجومية للاعبين حيث سيحاول ايجاد حل للتسجيل المتاخر للاهداف و التي تبث القلق في نفسة خاصة في المواجهات الكبيرة .
 
 
القادسية بدون اسلحة
 
تعاني الكتيبة الملكية خلال الفترة الحالية من لعنه الاصابات التي ضربت نجومها في هذا التوقيت الهام من الموسم حيث من المؤكد ان يفتقد الاصفر لخدمات كلا من سيف الحشان و نواف الخالدي للاصابة و حمد امان المتمردو عدم تواجد المحترف النيجيري عبد الله شيهو  بينما مازالت تحوم الشكوك حول امكانية لحاق بدر المطوع بلقاء اليوم و ان كانت هناك مخاطرة كبيرة بالدفع به حيث انه لم يكتمل شفائة من الاصابة التي ابعدته عن صفوف الملكي طوال الفترة الماضية .
و يبدو في ظل كل تلك المعاناه التي يعيشها الملكي بالفترة الحالية بات مدرب الفريق الاسباني انطونيو مضطرا لعمل خليط بين الخبرة و الشباب في محاولة منه لخلق حالة من التوازن حتي لا يفقد الفريق قوته الهجومية او التوازن الدفاعي .
 
 
العربي كامل العدد
 
بينما في المعسكر العرباوي سنجد ان الصفوف مكتملة ولا يعاني الفريق من اية غيابات حيث سيدخل تلك المواجهه و هو متسلح بكافة اسلحته سواء الدفاعية او الهجومية خاصة بعد اعلان الجهاز الطبي جاهزية محمد فريح و التاكيد ان غيابة عن المباراة الماضية كان من باب الراحة فقط للاعب ليعود مرة اخري و يدعم الجبهه اليمني للاخضر .
ومن المتوقع ان يحافظ المدرب الصربي بونياك علي نفس السياسة التي يتبعها الفريق منذ تولية مسئولية قيادته الفنية بداية الموسم و ذلك من خلال اتباع مدرسة الهجوم خير وسيلة للدفاع و هو ما يبشر بمباراة هجومية من الطرفين .

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....