الرئيسيةخليجيةالعين في اختبار صعبة أمام شباب الأهلي بمربع الكأس

دبي (أ ف ب) – يواجه العين المتوج بلقب الدوري الاماراتي لكرة القدم اختبارا صعبا في سعيه لنيل الثنائية الاولى في تاريخه عندما يواجه شباب الاهلي في نصف نهائي مسابقة الكأس.
ويلعب في مباراة نصف النهائي الثانية، الوحدة حامل اللقب مع الجزيرة.
واحرز العين لقب الدوري للمرة الثالثة عشرة في تاريخه بفوزه على النصر 4-صفر، ويتطلع امام شباب الاهلي لقطع خطوة اضافية نحو تحقيق طموحه باحراز مسابقة الكأس ونيل الثنائية التي لم يسبق له تحقيقها.
ورغم ان العين فاز بلقب الدوري 13 مرة (رقم قياسي) ويعد ثالث اكثر الفرق فوزا بمسابقة الكأس (6 مرات) بعد شباب الاهلي والشارقة ( 8 مرات لكل منهما)، الا انه لم يستطع الجمع بين البطولتين على مر تاريخه، ويتطلع لتحقيق ذلك في الموسم الحالي الذي يعد استثنائيا بالنسبة له بعد نجاحه ايضا في التأهل الى ثمن نهائي دوري ابطال اسيا.
وشدد الكرواتي زوران ماميتش مدرب العين على السعي “لتحقيق انجاز تاريخي”، مضيفا “هدفنا المقبل التأهل الى نهائي الكأس مع الاحترام لطموحات الفريق المنافس”.
وتابع ماميتش: “كل بطولة نشارك فيها يكون الهدف الرئيسي ان نحصل على لقبها، فريق شباب الاهلي لن يكون خصما سهلا بكل تأكيد ولكن فريقي جاهز لهذه المباراة “، مؤكدا ان “قدر الفرق الكبيرة يحتم عليها المنافسة على كل الألقاب وتركيزنا منصب على مسابقة الكأس والتي تعتبر حاليا في مقدمة أولوياتنا، تماشيا مع استراتيجيتنا المعتمدة منذ انطلاقة الموسم”.
وقدم شباب الاهلي الذي حل خامسا في الدوري افضل مباراتين له هذا الموسم امام العين نفسه، حين خسر بصعوبة 1-2 في الذهاب وبهدف سجله الياباني تسوكاسا شيوتاني في الدقيقة 89 بعدما كانت المباراة تتجه الى التعادل 1-1، في حين فرض عليه التعادل السلبي ايابا.
ويخوض شباب الاهلي مباراة انقاذ الموسم، حيث يعد لقب مسابقة الكأس الملاذ الاخير له في حال اراد المشاركة في دوري ابطال اسيا الموسم المقبل.
وقال مهدي علي مدرب شباب الاهلي “تطلعاتنا كبيرة للفوز والوصول الى المباراة النهائية وتعويض الاخفاق في بطولة الدوري، فريق شباب الأهلي يلعب دائما من اجل البطولات والفرصة سانحة الان امام اللاعبين لتحقيق بطولة هذا الموسم”، واعتبر المباراة بمثابة “نهائي مبكر”.
وفي المباراة الثانية، يسعى الوصل للثأر من الوحدة الذي كان هزمه 2-1 في نهائي كأس الرابطة في 29 مارس.
وتوقع الارجنتيني رودولفو اروابارينا مدرب الوصل مباراة قوية بين فريقين يضمان افضل مهاجمين في الدوري حاليا، وقال “هم لديهم (الارجنتيني) تيغالي الذي يعرف كيف يتصرف داخل منطقة الجزاء، ونحن لدينا (الثنائي البرازيلي) كايو وليما ومن المؤكد انهم يخشون خطورتهما ايضا”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....