الرئيسيةخليجيةالفهد رداً على حملة المشككين على مونديال 2022: امنحوا الشرق الاوسط فرصة

بانكوك (رويترز) :

 

قال الشيخ احمد الفهد رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي انه يتعين على المشككين الذين انتقدوا اختيار قطر لاستضافة نهائيات كأس العالم 2022 لكرة القدم الانتظار لرؤية ما يحدث قبل اطلاق الاحكام لانهم لا يرون الصورة كاملة.

واضاف الشيخ احمد ان كأس العالم ربما تكون مقدمة لتغيير ايجابي في منطقة الشرق الاوسط تماما كما كانت اولمبياد بكين سببا في تغيير بعض المفاهيم عن الصين.

وفي حديثه مع مجموعة مختارة من الصحفيين على هامش الجمعية العمومية لاتحاد اللجان الاولمبية الوطنية في بانكوك اليوم الخميس قال الشيخ أحمد ان منطقة الشرق الاوسط تشهد تغييرات كبيرة على المستوى الاجتماعي وان هذه التغييرات مرشحة للاستمرار خلال الفترة المقبلة وقبل اقامة النهائيات العالمية في قطر بعد ثمانية اعوام تقريبا.

وقال الشيخ احمد “الحياة تتغير وليس في منطقتنا فقط.. اذا تابعتم مواقع التواصل الاجتماعي ورأيتم ما يقوم به الشبان.. لقد تجاوزا كثيرا الاجيال السابقة.”

واضاف المسؤول الاولمبي قوله “وخلال ثمانية اعوام.. ستشهد المنطقة الكثير من التغيير.”

ويؤيد الشيخ احمد بشدة اختيار قطر لاستضافة كأس العالم 2022 واتهم منتقدي الاختيار بالعنصرية بعد تردد بعض الاسئلة عن عملية الاختيار وقال ان الرياضة تساعد في احداث تغيير في المنطقة.

وقال الشيخ احمد “المنطقة الان اصبحت منفتحة. فقد استضافت دبي والدوحة الكثير من الاحداث العالمية ليس فقط على المستوى السياسي بل على المستويات الاقتصادية والسياحية والثقافية.. بعض المناطق لا تزال بحاجة الى وقت وعلينا احترام ذلك وتقبله لكن حدث الكثير من التغيير في المنطقة واعتقد ان المستقبل سيشهد مزيدا من التغيير.”

وعبر الشيخ احمد عن امله في ان تنجح  كأس العالم في قطر وان يفتح ذلك الباب امام اقامة الالعاب الاولمبية الصيفية في احدى دول الشرق الاوسط.

وقال عن ذلك “قطر كانت راغبة في استضافة الدورة وتقدمت ثلاث مرات.. انهم يخططون لتطوير يتعلق باستضافة الالعاب الاولمبية لانهم يريدون ان تكون بلادهم العاصمة (الاقليمية) للرياضة.”

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....