Home محلية القادسية أقام دورته الاعلامية الأولى‎

القادسية أقام دورته الاعلامية الأولى‎

القادسية أقام دورته الاعلامية الأولى‎

شارك40 متدربا مساء اول من امس في دورة الاعلام الرياضي تحت شعار “نحو اعلام هادف” التي اقامها نادي القادسية و نظمها المركز الاعلامي للنادي تحت رعاية اللجنة الاولمبية الكويتية واقيمت في احدى قاعات المجلس الاولمبي الاسيوي حيث حاضر فيها سكرتير تحرير الرياضة في الزميلة “النهار” الزميل مرزوق العجمي ومدير عام اتحاد العاب غرب اسيا و المحاضر الدولي في الادارة الرياضية  الدكتور حسين المكيمي بحضور عضو مجلس ادارة نادي القادسية و رئيس المركز الاعلامي الشيخ فهد الاحمد و شهدت الدورة مشاركة العديد من العاملين في المجال الاعلامي والاداري من مختلف الاندية والاتحادات والصحف المحلية .

واستعرض العجمي (المنسق الاعلامي في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”) خبراته الصحافية خلال المحاضرة التي حرص خلالها على التواصل مع الحضور عن طريق السماح بالمداخلات وتبادل النقاش.

وحملت محاضرة العجمي (الحاصل على جائزة الصحافة العربية عام 2008) عنوان “مبادئ الاعلام الرياضي” حيث ركز خلالها على القيم والمبادئ التي يجب ان يحرص عليها الاعلامي سواء كان محررا صحافيا او مقدما لبرنامج او عضوا في مركز اعلامي في احد الاندية.

وبدأ العجمي حديثه بتأكيد قمية الصدق قائلا:” “الحقيقة مرة وصعبة، ويجب الوصول إليها بشتى الطرق السليمة حتى وإن كان في ذلك مشقة وعناء. الطرق الملتوية والقصيرة قد تخدش الحقيقة وتقلل من مصداقيتها”.

واكد قيمة النزاهة وضرورة تقديم الخبر بحيادية ونقله إلى المتلقي كما حدث والفصل بينه وبين الرأي كا تطرق الى قيمة المسؤولية قائلا:” “يتحمل الإعلامي مسؤولية التحقق من صحة الخبر واختيار الكلمات المناسبة التي تجعل من الخبر كاملاً وثرياً بالمعلومة وفي الوقت نفسه بعيداً عن الشبهات”.

وطالب باحترام الكرامة الانسانية للجماعة والافراد عند عرض الصور أو الاخبار مؤكدا عدم جواز استعمال الخداع أو الابتزاز أو التلاعب مثل التسجيل الصوتي أو التصوير غير القانوني.

واضاف بخصوص قيمة العدالة ان الجميع متساوون في الحقوق والواجبات أمام وسائل الاعلام، “ومن أبسط قواعد العدالة العرض العادل والنزيه للاخبار والصور وتجنب التهويل والمبالغة والاثارة المفتعلة الرخيصة”.

ونصح قبل اجراء المقابلات الصحافية بدراسة شخصية الضيف وكتابة الاسئلة ومراجعتها جيداً منعاً للتكرار والتهيئة النفسية والمظهرية والتأكد من التجهيزات الهامة والانتقال والوصول قبل الموعد المحدد بوقت مناسب.

من جهته تطرق المكيمي الى الادوار المنوطة بالمراكز الاعلامية في الاندية واستعرض الطريقة التي يجب ان يدار بها العمل في هذه المراكز اضافة الى اوجه العلاقة بين الاعلامي والمسؤول أو الاداري الرياضي والشكل الاحترافي الذي يجب ان تكون عليه العلاقة للخروج بعمل رياضي منظم .

ولفت المكيمي(المحاضر الدولي المعتمد في الاتحادين الكويتي والقطري لكرة القدم) الى ان المركز الاعلامي يجب ان يكون الحصن الحصين للدفاع عن النادي وللتصدي لاية معلومات مغلوطة وتصحيحها والرد عليها.

وحذر من تبدل ادوار بعض المراكز الاعلامية حاليا والتي تحولت من جهات مدافعة عن انديتها ومروجة لانشطتها الى جهات مهمتها التهجم على الاندية الاخرى والانتقاص منها مؤكدا ان المركز الاعلامي يجب ان يكون مدافعا متزنا لامهاجما شرسا ليقوم بدوره على الشكل الصحيح .

ونبه الى ضرورة قيام المركز الاعلامي بتغطية جميع الانشطة الرياضية في النادي وعدم التركيز على لعبة واحدة وترك بقية الالعاب محذرا من تقوقع المركز الاعلامي في مهاترات تافهة حول هدف ملغي او ركلة جزاء مستحقة حفاظا على سمعة النادي مشددا على عملية تواصل المركز الاعلامي مع الجماهير في ظل التطور الحاصل لوسائل الاتصال التقنية في مقدمتها مواقع التواصل الاجتماعي .

وبعد محاضرتي العجمي والمكيمي قام الشيخ فهد الاحمد بتكريمهما كما كرم الزميل عبد الحميد الشطي بمنحه العضوية الشرفية في المركز الاعلامي في النادي بالاضافة الى تكريم المشاركين في الدورة من اعضاء المراكز الاعلامية في الاندية واتحاد الكرة والزملاء الصحافيين والاعلاميين.

 

شكرا للمحاضرين والمشاركين

بدوره فقد شكر الشيخ فهد الاحمد المحاضرين المكيمي والعجمي على تجاوبهما مع المركز الاعلامي وتقديمهما لهذه المحاضرات القيمة التي تثري مسيرة العاملين في المجال الاعلامي وتوطيد العلاقة بين الاعلامي والاداري بما يصب في مصلحة الرياضة كما شكر جميع المشاركين في الدورة وتفاعلهم مؤكدا ان المركز الاعلامي بنادي القادسية سيعمل مستقبلا على اقامة دورات اعلامية اخرى بمستويات متدرجة تواكب التطور في الجوانب الاعلامية بعد ان لقيت الفكرة اهتماما كبيرا و تشجيعا  من قبل  مجلس ادارة نادي القادسية خاصة من رئيس النادي الشيخ خالد الفهد الذي حرص على متابعة تنظيم الدورة أولا باول لتخرج بهذا الشكل الرائع والمميز كما شكر فهد الاحمد جميع اعضاء المركز الاعلامي بنادي القادسية على التنظيم الذي حظي باشادة الجميع وكذلك فقد شكر اللجنة الاولمبية الكويتية على رعايتها والمجلس الاولمبي الاسيوي على استضافته وتفير جميع خدماته للدورة .

 

اشادة بالدورة

 

لقيت الدورة تفاعلا و استحسانا كبيرا من المشاركين فيها حيث اشاد مدير المركز الاعلامي بنادي الكويت عبدالرحمن الانصاري بالدورة وماتضمنته من مواضيع مهمة تعود بالفائدة على المراكز الاعلامية في الطريق الى تفعيل دورها بشكل أكبر من خلال الاندية شاكرا مجلس ادارة نادي القادسية على هذه الفكرة الرائعة  كما شكر المكيمي والعجمي على المحاضرات التي اثرت المشاركين بالمعلومات القيمة , وكذلك الحال فقد أثنى مدير عام العلاقات العامة والثقافة والاعلام بالنادي العربي حامد خشاوي بتنظيم الدورة متمنيا ان تكون هناك دورات مماثلة ومتخصصة تعمل على توطيد العلاقات بين الاندية في مختلف المجالات اضافة الى تطوير عمل المراكز والجهات الاعلامية الذي من شانه نبذ التعصب الجماهيري بين الأندية مما يشكل عاملا مساعدا في نجاح العاملين في الاندية والالتفات بشكل أمثل الى عملية التطوير والدفع بعجلة الرياضة بشكل عام.

 IMG_2669 IMG_2670 IMG_2671 IMG_2715 IMG_2716 IMG_2798

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here