الرئيسيةخليجية#القطري يشد الرحال إلى #الصين

الدوحة- الرياضي:
غادرت بعثة المنتخب القطري الأول لكرة القدم الدوحة السبت متوجهة إلى الصين لمواجهة منتخبها يوم الثلاثاء المقبل في الجولة الخامسة من التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم بروسيا 2018.
ويبحث المنتخب القطري عن الفوز بنقاط المباراة من أجل الحفاظ على حظوظه في التأهل وبلوغ النقطة السادسة والاستمرار في دائرة الصراع على حجز إحدى بطاقتي المونديال أو على الأقل البطاقة الثالثة ومواجهة ثالث المجموعة الثانية.
وبدأ المنتخب القطري استعداداته عقب انتهاء مباريات الجولة السادسة من الدوري مباشرة، واختار الأوروجوياني خورخي فوساتي المدير الفني للمنتخب 27 لاعباً يخوض بهم موقعة المنتخب الصيني.
ورفض فوساتي إعطاء فرصة للاعبين للخلود إلى راحة مؤقتة، حيث لعب العنابي مواجهة ودية أمام نظيره الروسي ونجح في كسب الرهان ليكون الفوز بمثابة دفعة معنوية مهمة قبل المواجهة المرتقبة.
وخاض اللاعبون الذين أدوا مباراة روسيا تدريباً استشفائياً، وخاض باقي الفريق تدريباته المعتادة، حيث حرصت الادارة الفنية للمنتخب على التركيز على الجوانب الإيجابية وأيضاً معالجة الأخطاء التي وقعت في مباراة روسيا التي جاءت كتجربة جيدة للغاية، خاصة على المستويين المعنوي والفني وهو ما أشار إليه فوساتي في لقائه مع اللاعبين عقب انتهاء المباراة حيث أشاد بعطائهم وطالبهم بالمزيد من الجهد في الساعات القادمة من أجل مواجهة التنين الصيني.

كما استفاد فوساتي والعنابي من التجربة بعد تعمّده تأخير إشراك بعض العناصر الأساسية إلى الشوط الثاني بهدف الوقوف على مستوى باقي اللاعبين في الشوط الأول خاصة المنضمّين حديثاً للفريق، وأيضا بهدف عدم كشف أوراقه أمام الجهاز الفني للصين بقيادة الإيطالي مارشيليو ليبي الذي سعى للحصول على بعض المعلومات الجديدة عن المنتخب الوطني قبل المواجهة الأولى التي يتولى فيها قيادة الصين.
ويفتقد المنتخب القطري في مباراة الصين أربعة لاعبين من العناصر الأساسية ليس بسبب إصابة أو تراكم البطاقات، ولكن بسبب الإيقاف من قبل لجنة الانضباط بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).. ويأتي ذلك على خلفية الأحداث التي صاحبت مباراة العنابي وإيران في طهران، الأول من سبتمبر الماضي، والتي قرر الاتحاد الدولي على إثرها إيقاف كل من عبدالكريم حسن ومشعل عبدالله وخالد مفتاح وأحمد ياسر ما بين مباراتين إلى ثلاث مباريات.
وجاءت إيقافات (الفيفا) في لاعبين مؤثرين يعتمد عليهم المدرب الأوروجوياني في تشكيله الأساسي وخاصة عبدالكريم حسن وأحمد ياسر، وهي الإيقافات التي شكلت ضربة قوية للجهاز الفني قبل مواجهة الصين.

واختار فوساتي خلال التدريب الأخير القائمة النهائية للمباراة التي ضمت 23 لاعباً، وهم: سعد الشيب، وسعود الهاجري، خليفة ابو بكر، سالم الهاجري، بيدرو ميغيل، حسن الهيدوس، وأكرم عفيف، خوخي بوعلام، عبد العزيز حاتم، محمد موسى، علي عفيف، كريم بوضياف، رودريجو تاباتا، أحمد عبدالمقصود، لويزمارتن، حامد اسماعيل، موسى هارون، علي أسد، ياسر أبو بكر، أحمد علاء، إبراهيم ماجد، سيباستيان سوريا، محمد كسولا.
وسيحسم فوساتي خلال التدريب الأخير بالصين التشكيل النهائي لمواجهة نظيره الصيني، وتؤكد كل المؤشرات أن مدرب العنابي سيعتمد بشكل كبير على التشكيل الذي خاض بها الشوط الثاني من مباراة روسيا، والذي حاول من خلاله الوصول إلى أفضل تشكيلة جديدة لتعويض الغيابات الأربعة التي يعاني منها والذين لن يخوضوا مباراة الصين بسبب عقوبات الاتحاد الآسيوي.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة