الرئيسيةعالميةالكالديرون مسرحا لقمة الاتليتكو واليوفي .. وبازل يستقبل ليفربول

تشهد الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم قمة نارية بين أتلتيكو مدريد الوصيف ويوفنتوس الإيطالي. 
وسيكون ملعب «فيسنتي كالديرون» في العاصمة الإسبانية مسرحا لقمة كبيرة في المجموعة الأولى بين «الاتلتي» الوصيف و«اليوفي». 
ويسعى رجال المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني الى استغلال عاملي الأرض والجمهور وصحوتهم في الآونة الأخيرة بعد فوزين متتاليين على الميريا 2-0 واشبيلية 4-0، لإلحاق الخسارة الأولى بيوفنتوس واللحاق به الى صدارة المجموعة. 
ومني أتلتيكو الذي يعاني نسبيا هذا الموسم بسبب رحيل مهاجمه الدولي دييغو كوستا الى تشلسي، بخسارة مفاجئة أمام أولمبياكوس اليوناني 2-3 في الجولة الاولى وهو يمني النفس بالإطاحة بيوفنتوس لتعويضها. 
وقال سيميوني: «الأجواء حاليا مواتية لتحقيق الانتصارات، هذا ما كنا نبحث عنه، وهناك تضامن كبير بين اللاعبين ونحن نعول الى تشجيعات الجماهير التي تحمسنا كثيرا على أرضية الملعب». وأضاف: «عندما نواجه ريال مدريد او برشلونة او يوفنتوس فإننا نملك حظوظا في تحقيق الفوز لأن الأمر يتعلق بمباراة واحدة، لكن الأمر مختلف عندما تنافس على موسم بأكمله». ويخوض أتلتيكو مدريد المباراة في غياب قائده غابي المصاب بينما تنفس الصعداء بعودة مهاجمه الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي لعب بقناع أمام إشبيلية بسبب إصابته بكسر في الانف. 
في المقابل، يدخل «البيانكونيري» المباراة بمعنويات عالية كون رجال المدرب ماسيميليانو اليغري حققوا العلامة الكاملة حتى الآن في المباريات الـ 6 التي خاضوها هذا الموسم في مختلف المسابقات بينها 5 محلية، ويملك يوفنتوس أسلحة فتاكة في خط الهجوم أبرزها الأرجنتيني كارلوس تيفيز الذي سجل ثنائية الفوز على مالمو السويدي (2-0) في الجولة الأولى، و6 أهداف في المباريات الـ 4 الأخيرة، الى جانب الاسباني فرناندو لورنتي والتشيلي ارتورو فيدال وصانع الألعاب الفرنسي بول بوغبا وكلاوديو ماركيزيو، فيما يستمر غياب صانع الألعاب المخضرم اندريا بيرلو المصاب. 
وفي المجموعة ذاتها، يلعب مالمو مع اولمبياكوس في مواجهة متكافئة على غرار مباراتي المجموعة الثالثة بين زينت سان بطرسبورغ الروسي وموناكو الفرنسي، وباير ليفركوزن الألماني وبنفيكا البرتغالي.
 

فيما يستقبل فريق بازل السويسري، الذي يضم بين صفوفه الثنائي أحمد حمودي ومحمد النني فريق ليفربول الإنجليزي في مساء اليوم الأربعاء، ، في إطار مباريات الجولة الثانية للمجموعة الثاني بدوري أبطال أوربا.

ويدخل لاعبو بازل اللقاء بهدف تحقيق الفوز وتعويض الخسارة الكبيرة أمام ريـال مدريد في الجولة الأولى بخمسة أهداف لهدف في إسبانيا كما يسعي اللاعبون لتحقيق نتيجة إيجابية للحفاظ على حظوظهم في التأهل للدور المقبل.

فيما يدخل ليفربول اللقاء وعينه على تحقيق الفوز الثاني على التوالي بعد أن فاز على فريق لودوجوريتس رازجراد في الجولة الأولى بهدفين لهدف.

ومن المنتظر أن يشارك الثنائي المصري في اللقاء بعد ظهورهم بمستوي طيب في الفترة الأخيرة مع الفريق.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....