الرئيسيةخليجيةالكشف عن التصميم المونديالي لاستاد خليفة الدولي في خليجي 22

الدوحة- الرياضي:

أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن بدء العمل في مشروع تحديث استاد خليفة الدوليّ ثالث الملاعب المرشحة لاستضافة كأس العالم 2022.

ويهدف مشروع التحديث الذي تُشرف على تنفيذه مؤسسة “أسباير زون” إلى تعديل مواصفات الاستاد -الذي سيتسع لـ40,000 متفرج خلال البطولة- لتصبح متوافقة مع شروط ومتطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم للملاعب المونديالية.

وسيتضمن مشروع التحديث الذي تتولى إدارته شركة بروجاكس، وتُشرف على تصميمه شركة دار الهندسة تزويد استاد خليفة الدوليّ بتقنية التبريد المبتكرة التي ستوفر ظروفاً مثالية للاعبين والجماهير خلال كأس العالم 2022.

ويُتوقع أن ينتهي العمل في المشروع الذي يتولى أعماله التنفيذية تحالف يضمّ شركتي “مدماك” و”سيكس كونستراكت” التابعة لمجموعة “بي سيكس” البلجيكية في عام 2016.

وأوضحت اللجنة العليا (الجهة المشرفة على مشاريع كأس العالم 2022 في قطر) أنها ستكشف عن التصميم الجديد لاستاد خليفة الدوليّ بالتعاون مع الإتحاد القطري لكرة القدم في حفل عشاء تستضيفه العاصمة السعودية الرياض في 24 نوفمبر الحاليّ.

على هامش فعاليات كأس الخليج 22، وذلك بحضور سعادة الدكتور عبداللطيف الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، ورؤساء اتحادات كرة القدم الخليجيين إلى جانب عدد من المسؤولين وكبار الشخصيات من مختلف دول المنطقة.

ويُعدّ استاد خليفة الدوليّ ثالث الملاعب المرشحة لاستضافة كأس العالم التي تنوي اللجنة العليا للمشاريع والإرث الكشف عن تصميمها، وذلك بعد كشفها عن تصميم استاد الوكرة في نوفمبر 2013 واستاد البيت في مدينة الخور في يونيو 2014.

وكانت اللجنة العليا قد أعلنت أنها ستبدأ العمل في 5 استادات قبل نهاية العام الحاليّ، بينها إستاد مؤسسة قطر في بداية شهر ديسمبر المقبل واستاد الريّان الموندياليّ الذي سيُكشف عن تصميمه خلال إحتفالات دولة قطر باليوم الوطنيّ في درب الساعي في شهر ديسمبر.

وفي تعليقه على هذا الإعلان قال صلاح بن غانم العلي وزير الشباب والرياضة أن:  “الإعلان عن تصميم استاد خليفة الدوليّ في الرياض يُعد تجسيد للدور الذي تلعبه الرياضة في توحيد الشعوب وتعميق الروابط فيما بينها.

فهذا الاستاد الذي تأسس لاستضافة كأس الخليج وحضر حفل افتتاحه الملك خالد بن عبدالعزيز رحمه الله، يعود إلى السعودية من جديد ليؤرخ لاستضافة أول بطولة لكأس العالم في منطقة الخليج والشرق الأوسط.

ويعكس وقوف دول وشعوب المنطقة إلى جانب بعضها لضمان نجاح هذه الاستضافة وعكس صورة مشرقة عن بلادنا للعالم أجمع”.

بدوره قال الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم: “نشكر لأشقائنا في المملكة استضافتهم الكريمة لهذا الحدث، والتي تعكس وقوف دول المنطقة إلى جانب قطر في استضافتها لكأس العالم 2022.

كما تؤكد على أن هذه البطولة لكل الخليجيين والعرب وشعوب المنطقة، ونودّ بهذه المناسبة أن نتمنى كل التوفيق لأشقائنا في السعودية في تنظيم كأس الخليج بنسخته الثانية والعشرين ونحن على ثقة أننا سنشهد تنظيماً رائعاً يُسعد الجماهير واللاعبين”.

ومن جانبه قال السيد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: “نحن نشعر بالحماس ونحن نرى فرق العمل والآليات وقد بدأت عملها في تجهيز ثالث الملاعب المرشحة لاستضافة كأس العالم.

فكل مشروع جديد نبدأ العمل فيه يُقربنا أكثر من استضافة أول بطولة كأس عالم خليجية عربية، كما يعكس حجم الجهد الذي تبذله قطر للوفاء بتعهدها باستضافة بطولة لا تُنسى بعد 8 سنوات من الآن”.

ستاد-خليفة-تدشين-1

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة