الرئيسيةمحليةالكويت الى المربع الذهبي برباعية في خيطان 

الرياضي :

نجح الكويت في ان يكون اول الصاعدين الى الدور نصف النهائي لبطولة كاس سمو الامير عقب فوز كبير على خيطان برباعية مقابل لاشىء لينهي مشوار خيطان عند هذا الحد في البطولة. وسجل اهداف العميد كلا من ياسين الصالحي هدفين وسامي الصانع هدف في الشوط الاول من المباراة وعبد الله البريكي هدف في الشوط الثاني من المباراة التي تسيدها من البداية للنهاية الفريق الابيض ونجح في فرض سيطرته الكاملة على مجريات الامور ووضع خيطان في مناطق دفاعه بفضل الانتشار المتميز في وسط الملعب والجهد الكبير لكلا من فهد العنزي وسامي الصانع وياسيت الصالحي واستغل الاخير كرة عرضية من الجانب الايسر وارتقى فوق الدفاع وحولها برأسه في الزاوية اليمنى ليضع الهدف الاول لمصلحة فريقه.

ومنح الهدف جرعات من الثقة للاعبي الكويت والذين حاولوا مضاعفة النتيجة فيما اتسم اداء خيطان بالتسرع وسط محاولات البحث عن التعادل وهو ما خلف مساحات شاسعة في المناطق الخلفية لخيطان ونجح من خلالها الكويت في الحصول على ركلة جزاء انبرى لها ياسين الصالحي ووضعها بهدوء يحسد عليه على يمين الحارس ليسجل الهدف الثاني.

وبمرور الوقت ضغط الكويت واستغل حالة الارتباك في صفوف خيطان واتيحت العديد من الفرص امام مهاجمي العميد الا ان التسرع حال دون الوصول الى الهدف الثالث حتى نفذ الفريق الابيض جملة تكتيكية عالية الجودة انفرد على اثرها سامي الصانع بالمرمى وسدد كرة قوية في الزاوية الضيقة مسجلا ثالث الاهداف للعميد. لتنتهي احداث الشوط الاول عند هذه النتيجة.

وفي شوط المباراة الثاني مال الاداء للهدوء بعد ان اطمان الكويت للفوز والعبور الى المربع الذهبي فيما لم ينجح خيطان في تحسين الوضعية وتسجيل هدف لحفظ ماء الوجه ولكن عاد عبد الله البريكي بلمحاته العالية واستحوذ على الكرة ولعبها بشكل رائع  على الطريقة الاوروبية في الزاوية البعيدة مضيفا رابع الاهداف لمصلحة الكويت وسط اعجاب كل من في الملعب.

ويمر الوقت بلا جديد حيث انحصر اللعب في وسط الملعب واستحواذ تام من جانب الكويت واستسلام  من قبل لاعبي خيطان الذين تعاملوا مع مسألة الخروج من البطولة كامر واقع.

image

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة